7 هلاليين يستعدون لاحتكار “جوائز آسيا”

رفحاء اليوم . متابعات : تسابق لاعبو الفريق الكروي الأول بنادي الهلال نحو قائمة الأفضلية في عدة مراكز، وهي الترشيحات التي سيطرحها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، مع اقتراب نهاية مسابقة دوري أبطال آسيا، حيث سيلعب الهلال مع ويسترن سيدني الأسترالي في نهائي المسابقة ذهاباً هناك السبت المقبل، وإياباً على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض في الأول من نوفمبر المقبل.

وتصدر البرازيلي تياجو نيفيز قائمة أفضل لاعب وسط في البطولة بعد المستويات المتجددة التي قدمها، وسبقه بها عبدالله الزوري وياسر الشهراني وكواك تاي وسالم الدوسري وكذلك حارس المرمى عبدالله السديري، بينما يعد ناصر الشمراني مرشح فوق العادة لنيل جائزتي أفضل مهاجم وهداف البطولة، في حال نجح في تسجيل 3 أهداف أثناء المباراتين المقبلتين، وتجاوز الهداف الحالي لفريق العين الإماراتي الغاني أسامواه جيان الذي يتصدر الهدافين بـ 12 هدفا، بينما يملك الشمراني 10 أهداف.وستقود هذه الترشيحات والألقاب الشخصية الشمراني لأن يكون أحد أبرز المرشحين لنيل جائزة أفضل لاعب آسيوي للعام 2014م، بعد دوره المؤثر في قيادة فريقه صوب نهائي البطولة القارية، بالذات وأنه هداف الفريق فيها وقدم مستويات ملفتة نال خلالها جائزة الأفضلية في عدة مباريات ولفت الأنظار الآسيوية صوبه.ويضع الهلاليون لقب البطولة القارية هدفاً رئيساً لهم، خصوصاً اللاعبين الذي يبذلون كل طاقاتهم حالياً للعودة بنتيجة إيجابية، من سيدني وقطع نصف المشوار قبل مواجهة الإياب في الرياض، ومن ثم الخوض في الألقاب الشخصية والخاصة.

من جانب آخر، خصص النادي الأسترالي 2100 تذكرة للجمهور الهلالي، وسيتم تسليمها للإدارة ثم توزيعها على الجماهير عشية المباراة، حيث حضر عدد كبير منهم في الفندق ومقر النادي الأسترالي بحثاً عن التذاكر قبل توجيههم بالتواصل مع إدارة ناديهم.

من ناحيتها، أعلنت شركة موبايلي الشريك الرسمي للنادي عن الفائزين بفرصة حضور المباراة والذين سيغادر 90 منهم غدا الخميس، على أن تلحق بهم بعثة مماثلة فجر الجمعة. وأوضح رئيس اللجنة الرياضية والرئيس التنفيذي الأول لمركز تميز الموارد البشرية في موبايلي ملفي المرزوقي أن الرحلة ستستغرق 5 أيام تتكفل فيها الشركة بإرسال المشجعين واستقبالهم في مطار سيدني، حيث أرسلت موفداً إلى أستراليا قبل وصول بعثة الجماهير للاطلاع على كافة الترتيبات واستقبال البعثة، كما ستتكفل بالسكن للجماهير طوال وجودهم في أستراليا.

وتربط موبايلي ونادي الهلال شراكة رسمية امتدت لأكثر من ستة مواسم، وفي بداية هذا الموسم وقعت موبايلي عقداً جديداً مع الهلال يمتد لخمسة مواسم أخرى.

ميدانياً، اجتمع المدير الفني الروماني للفريق الأول لورينت ريجيكامب بلاعبي فريقه، وقدم شرحاً تكتيكياً لمواجهة الفريق الأسترالي، من خلال عرض مرئي، وحدد مهام اللاعبين وأدوارهم فيها، وتحديد نقاط الضعف والقوة في الفريق المقابل، وطالب المدرب الروماني لاعبيه بالالتزام بالتوجيهات وتطبيقها أملاً بالعودة بنتيجة إيجابية من مباراة الذهاب.وكان الهلال واصل تحضيراته اليومية من خلال حصتين تدريبيتين صباحية وأخرى مسائية، أحاطها ريجي بطوق من السرية التامة، بعيداً عن أعين الجماهير ومختلف وسائل الإعلام، إذ تركزت التدريبات التي شارك فيها اللاعبون كافة على الجانبين البدني والفني، طبّق خلالها مدرب اللياقة الألماني توماس نوبرت في الجزء الأول من المران، تدريبات بدنية عبر محطات مختلفة موزّعة على كامل مساحة الملعب وتدريبات الثبات، قبل أن يفرض المدير الفني الروماني عددًا من الجمل التكتيكية للاعبي خطي الوسط والهجوم، تنوّعت ما بين بناء الهجمة من الخلف وإنهائها بشكل صحيح، والتسديد على المرمى، فيما عمل على تطبيق عدد من التدريبات المخصصة للمدافعين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب