5 قتلى في 3 تفجيرات بالقاهرة أحدها استهدف مديرية أمن القاهرة

رفحاء اليوم . متابعات : أعلنت وزارة الصحة المصرية عن مقتل 4 أشخاص وإصابة 76 آخرين بجروح، في حادث تفجير مديرية أمن القاهرة ،الجمعة، فيما أكدت مصادر أمنية أن المعلومات الأولية تشير إلى سيارة مفخخة فجرها انتحاري كان يحاول الدخول بها إلى داخل المديرية، وأن قوات الأمن أطلقت النار على السيارة، ما أدى إلى انفجارها خارج المبنى. وأعقب العملية تفجير آخر وقع في منطقة البحوث في الدقي، أسفر عن مقتل مجند وإصابة 9 من عناصر الأمن طبقا لقناة النيل. ووقع انفجار ثالث أمام مركز شرطة الطالبية في الجيزة، دون أن يسفر عن وقوع ضحايا كما أفادت القناة الرسمية.

وصرح اللواء هاني عبد اللطيف، المتحدث باسم وزارة الداخلية، لموقع أخبار مصر أن الانفجار الذى وقع الجمعة بمديرية أمن القاهرة، “تشير المعلومات الأولية التي رصدتها أجهزة الأمن، إلى أنه بسبب سيارة مفخخة يقودها انتحاري اقتحمت محيط مقر المديرية، محاولة الدخول إليها لإحداث التفجير داخلها، إلا أن القوات التي كانت أمام المبنى وتعاملت معها وأطلقت عليها النيران مما أوقع التفجير فى محيط المديرية وليس بداخلها.

وقال شاهد عيان إنه سمع إطلاق نار لمدة نصف ساعة قبيل وقوع الانفجار، طبقاً للنيل.

وأضاف المتحدث باسم وزارة الداخلية، “أن التفجير أحدث تدميرًا بواجهة الطابقين الأول والثاني وامتد إلى الطابق الثالث بمبنى المديرية”، مشيرًا إلى أن هذه الطوابق الثلاثة يقع ضمنها مقر إدارة النجدة التابعة لمديرية أمن القاهرة وبعض مكاتب القيادات.

وأكد أن “أغلب قيادات مديرية أمن القاهرة كانوا موجودين بداخلها وقت التفجير وعلى رأسهم مدير أمن القاهرة الذى لم يصب بأذى وأنه حاليًا يتابع الحادث مع قيادات المديرية التي تعكف مع أجهزة البحث لمعرفة تفاصيل الواقعة وضبط من وراءها”

وأوضح، أن التفجير ألحق أضرارا بمتحف الفن الإسلامي المقابل لمديرية أمن القاهرة، وأيضًا امتد تأثيره على مقر محكمة جنوب القاهرة المجاورة لمديرية أمن القاهرة، مشيرًا إلى أن التفجير نتج عنه، حسب المعلومات المتوفرة ،حتى الآن، 3 شهداء و35 مصابًا من الشرطة والمدنيين.

وقد أصدرت وزيرة الصحة والسكان تعليماتها “باستدعاء جميع مديري المستشفيات والأطقم الطبية وذلك لسرعة إنقاذ مصابي حادث تفجير مديرية أمن القاهرة” وفقا لبيان صادر عن الوزارة.

وطلبت وزيرة الصحة الدكتورة مها الرباط توفير جميع فصائل الدم وكميات إضافية من المستلزمات الطبية والأدوية لدعم المستشفيات المتعاملة مع المصابين.

ويتزامن الانفجار مع دعوة أنصار الرئيس المعزول، محمد مرسي، إلى “موجة ثورية متتالية” تبدأ اليوم تحت شعار “جمعة التحدي عشية الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير.

وقال موقع أخبار مصر إن الأجهزة الأمنية فرضت طوقاً أمنياً حول البوابة الرئيسية لمديرية الأمن عقب الانفجار، وذكر أن عددا من المواطنين نظموا، مظاهرة أمام مقر مديرية أمن القاهرة، تنديدا بتنظيم “الإخوان الإرهابي”، بسحب الموقع ،مؤكدين دعمهم الكامل للشرطة والجيش في حربهم ضد “الإرهاب الأسود”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب