40 سنة و3500 جلدة لمسؤول وموظف أقاما سهرات ماجنة بالمقر الحكومي بالباحة

  • زيارات : 486
  • بتاريخ : 17-ديسمبر 2012
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات

قضت المحكمة العامة في الباحة بسجن مسؤول بإحدى الجهات الحكومية وأحد الموظفين بالجهة نفسها 40 سنة، وجلدهما 3500 جلدة وتغريمهما ومنعهما من السفر بعد إدانتهما بإقامة سهرات ماجنة وانتهاك أعراض في مقر الجهة الحكومية.

وصدر الحكم على المسؤول بالسجن 25 عاماً والتوصية بعدم شموله بالعفو وجلده ألفي جلدة على ثلاث دفعات، تنفذ إحداها في مكان الجريمة بعد صلاة الجمعة مع النطق بالحكم أمام الناس وتغريمه مبلغ 200 ألف ريال ومنعه من السفر.

وفيما يخص زميله الموظف بنفس الجهة، فحكمت المحكمة بسجنه 15 سنة والتوصية بعدم شموله بالعفو وجلده 1500 جلدة منها ما يكون في موقع الجريمة وبعد صلاة الجمعة مع النطق بالحكم أمام الناس ومنعه من السفر.

من جانبه، اعترض المدعي العام على الحكم بحسب صحيفة الوئام، مطالباً بإقامة حد الحرابة على الجناة، كما طالب وكيل أحد أطراف القضية كذلك بتنفيذ حد الحرابة كون الجريمة وقعت داخل مقر منشأة حكومية.

الجدير بالذكر أن الحادثة تعود للعام 1432هـ حين تلقت الجهات الأمنية بلاغاً عن قيام المسؤول والموظف بإحياء سهرات ماجنة بأحد المراكز الحكومية بمنطقة الباحة والقيام بممارسات غير اخلاقية وتعاطي المخدرات في مقر الجهة الحكومية وإبلاغ أحد أطراف القضية بتعرضه للابتزاز من قبل المسؤول ودعوته مع آخرين لمقر الجهة الحكومية لممارسة أفعال شاذة معهما وقد تم القبض عليهما بالجرم المشهود وصدقت أقوالهما شرعاً وتمت إحالتهما للمحكمة الشرعية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب