30 قتيلا في سوريا واشتباكات عنيفة بين الجيش ومنشقين

رفحاء اليوم . وكالات

قتل 30 شخصا بينهم ثمانية منشقين وأربعة عناصر من القوات النظامية السورية في أعمال عنف واشتباكات في مناطق مختلفة من سوريا الأحد، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره بريطانيا، وقال المرصد أن خمسة أشخاص قتلوا “في محافظة حمص (وسط)، بينهم طفل في إطلاق رصاص في أحياء البياضة والخالدية والقصور في مدينة حمص، وطفلة استشهدت اثر إطلاق نار من رشاشات ثقيلة في مدينة الرستن”.

في ريف دمشق، قتل شاب في مدينة دوما في إطلاق نار من قوات سورية.

وفي محافظة حماة قتل خمسة مواطنين في إطلاق نار من قوات نظامية في بلدتي مورك واللطامنة، بحسب المرصد، وفي محافظة ادلب “استشهد سبعة مواطنين بينهم ثلاثة أطفال وسيدتان في بلدة سراقب وقرية كفرعميم المجاورة لها والتي نزح إليها أهالي من مدينة سراقب خوفا من العمليات العسكرية فلاحقتهم القذائف إلى كفر عميم مما أدى إلى استشهاد ثلاثة أطفال” حسب المرصد، وقال المرصد في بيان أن قوات النظام التي اقتحمت السبت سراقب “أحرقت منازل عشرات النشطاء المتوارين عن الأنظار في المدينة”.

وأشار إلى “اشتباكات بين مجموعة مسلحة منشقة وقوات نظامية حاولت اقتحام مدينة اريحا في ادلب”.

وأفاد المرصد وناشطون اليوم الأحد عن حملات دهم واعتقال في مناطق مختلفة وعن اشتباكات عنيفة بين الجيش النظامي ومجموعات منشقة سقط فيها عدد من القتلى، كما أعلن المرصد في هذا الإطار مقتل ثمانية عناصر من المجموعات المسلحة المنشقة بينهم ستة في مدينة نوى ومنطقة اللجاة بمحافظة درعا، واثنين في مدينة اعزاز بمحافظة حلب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب