وليد عبدالله : أنا لست طرزان.. وهذا ما سأقوله لسواريز

رفحاء اليوم . متابعات : يعيد وليد عبدالله، حارس الشباب، اللقطة الطريفة التي جمعته بزميله ماجد المرشدي، إلى الحماس الزائد، وخوفاً من تلقي هدف في اخر ثواني المباراة، مما أدى إلى إصابة ماجد المرشدي ووقوعه أرضاً، قبل أن يعود المدافع من جديد إلى المباراة.

ويقول الحارس الدولي العملاق، ضيف برنامج “في المرمى” :” لاعلاقة بتطور مستواي، برحيل خودير عزيز، مدرب الحراس السابق، فهو الرجل الذي وقف معي طوال مسيرتي، ومجيء مدرب أو رحيله، يعتبر أمر عادي في كرة القدم” وأردف:” مدرب الحراس الجديد طلب مني ارتداء الشورت، وبعد رفض متكرر، ارتديته في المباريات الودية، وعندما أعجبني قررت الاستمرار بلبسه، وهو بشكل عام أريح بكثير من البنطال الرياضي المعروف، كونه يمنح الحارس حريه أكبر بالتحرك من زاوية إلى أخرى”.

وحول قرار جوزيه مورايس بالاعتماد على الاحتياطي محمد العويس في مباريات الكأس، أجاب وليد:” العويس مستقبل بنادي الشباب والكرة السعودية، وقرار مورايس منطقي، فأنا لست طرزان لألعب في جميع المباريات والبطولات” مشيراً إلى أن مستواه الجيد هذا الموسم يعود إلى تطوره بالتمركز واختيار التوقيت المناسب للخروج من المرمى.

وعن المواجهة الدولية التي ستجمعه بلويس سواريز، يوم العاشر من الشهر الجاري، في مباراة ودية، قال وليد:” لا أخشى من هز سواريز لشباكي، بقدر خوفي من عضّي، كونه لاعب معروف بذلك” وأتبع:” اذا كان لامناص من تسجيله هدفاً، فأنا أفضل أن يعضني، ولايسجل”.

ويؤمن حارس الشباب أن الإسباني لوبيز كارو طور من المنتخب السعودي، ويضيف:” هذا الرجل طور المنتخب بشكل رائع، والمنتخب يؤدي جميع المباريات على أكمل وجه، ولازال هناك الكثير لكي نقدمه ونحققه”.
وعن عودة عبدالله العنزي إلى قائمة الأخضر، قال:” أنا أعرف عبدالله عن قرب، فهو يريد اثبات نفسه بالمنتخب كما فعل مع النصر، وهو أحد الحراس الجيدين الذين تضمهم القائمة الدولية”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب