وزير العمل: حوافز للشبان في القطاع الخاص في حال استمرارهم عامين في عملهم

  • زيارات : 262
  • بتاريخ : 7-فبراير 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : أكد وزير العمل عادل فقيه أن وزارته وضعت حلولاً ومقترحات حول تهرب بعض رجال الأعمال من توظيف الشباب السعودي، مشيراً إلى أن هذه الحلول تتركز حول تشجيع وتحفيز ثبات الموظفين السعوديين في وظائفهم وتقديم حوافز لهم إذا استمروا في العمل مدة عامين، إضافة إلى حلول أخرى وضعتها الوزارة لتشجيع رجال الأعمال على توظيف السعوديين. 

وكشف وزير العمل على هامش زيارته لمنطقة الباحة أن بعض المواطنين يقبلون «فُتات» الأموال ويفضلونها، بدلاً من قبول الوظيفة التي تناسبهم، في حين اعتبر أن السعودة الوهمية ظاهرة محدودة.

وقال فقيه خلال زيارته أمير منطقة الباحة مشاري بن سعود أمس: «إن السعودة الوهمية ظاهرة محدودة، ومعناها أن يتواطأ المواطن من أبنائنا ويتآمر ضد نفسه ومصلحته بقبوله الفُتات بدلاً من وظيفة مناسبة له، وآمل أن نتعاون جميعاً إعلاماً وأفراد مجتمع لتوعية أبنائنا بألا يشاركوا في هذه المؤامرة ضد مصلحتهم ووطنهم».

وأفاد بأن الأصل في نظام الاقتصاد داخل البلاد اقتصاد حر، ولا يمكن أن تفرض على الشركات الكبرى استراتيجية افتتاح أفرع لها في الباحة، إلا إذا كانت لها أنشطة، لكن يمكن أن يتم توفير مجموعة من الحوافز، وهذه من الأمور التي تم بحثها مع أمير منطقة الباحة، ويتم تطوير حلول لها.

والتقى وزير العمل المهندس عادل فقيه أمس أمير «الباحة»، ومحافظي المنطقة ورجال الأعمال، وتم التوافق على تشكيل فريق عمل يتابع تحليل ودرس الفرص المتوافرة، ليتم خلال الأشهر المقبلة إطلاق برامج خاصة في الباحة، توفّر فرصاً وظيفية أكبر لأبناء المنطقة.

وأوضح فقيه في تصريح صحافي أمس، أن قضية تهرّب التجار في الباحة من توظيف الشباب السعودي وتهرب الشباب من المسودات والقرارات التي وضعتها وزارة العمل، قُدمت لها حلول ومقترحات، وتم تذكير رجال الأعمال في الباحة بالتواصل مع الوزارة لمراجعة هذه المسودات قبل إطلاقها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب