وزير “البلديات” يوجه بتمويل البحوث التطبيقية بمجالات التنمية المستدامة

  • زيارات : 236
  • بتاريخ : 6-ديسمبر 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : وجّه وزير الشؤون البلدية والقروية الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز، تعميماً لجميع الأمانات ووكالات الوزارة والإدارات العامة بالوزارة، يقضي بضرورة العمل على تفعيل ما تضمنته توصيات مؤتمر العمل البلدي الخليجي الثامن الذي عقد مؤخراً في مدينة أبو ظبي بدولة الإمارات.

 ودعا إلى تمويل وتشجيع مشاريع البحوث التطبيقية في مجالات التنمية الحضرية والبلدية المستدامة، وذلك باعتماد أفضل الممارسات العالمية المعتمدة في مجال تحسين جودة الحياة في المناطق الحضرية وتكييفها بما يتفق مع خصوصيات دول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى اعتماد مبدأ النمو الذكي المعتمد دولياً وفقاً للمتطلبات المتفق عليها خليجياً، والتأكيد على ضرورة ضمان مساهمة المبادئ في الحفاظ على التراث المحلي والوطني لتحقيق المواءمة الإقليمية والعالمية، من خلال إيجاد وسائل ضمان للتمويل الذاتي واختيار الأنسب منها لضمان عدم تحميل جمهور المستفيدين أعباء إضافية.
 
وحث الوزير على الاستفادة من الخدمات والتجارب الناجحة لدول مجلس التعاون الخليجي في هذا المجال على المستويين الإقليمي والدولي، من خلال تبني فلسفة ومبادئ وممارسات البيانات المفتوحة لضمان تبادل المعلومات في الوقت المناسب، ومن ثم الإقرار بأهمية ابتكارات الأفراد والمؤسسات لإيجاد الآليات والوسائل المناسبة لتكريم هذه الابتكارات ذات التأثيرات الإيجابية على جودة الحياة والسكان، واعتماد خطط عملية مبتكرة بالشراكة مع القطاع الخاص تسهم في تقديم الخدمات البلدية بأفضل الوسائل الممكنة، وتضمن في الوقت نفسه تحسين مناخ الاستثمار وزيادة مستوى رضا العاملين.
 
وأشار إلى أهمية استحداث مشروع بحث لتحسين بنود كود البناء ليقوم بعكس الظروف والأولويات المحلية وفق برنامج أكواد البناء المعمول بها حالياً في دول مجلس التعاون الخليجي، هذا فضلاً عن تعزيز أطر تبادل المعلومات بصورة مستمرة لتسهيل وتحسين إدارة المعرفة بين الأمانات والوكالات والإدارات التابعة للوزارة باعتمادها لمعايير خاصة مثل ” تصنيف مراكز خدمة العاملين” عبر نظام النجوم، مما يسهم في تنمية القدرات البشرية وإدخال التقنية العالمية الحديثة في مجال العمل البلدي وتحسين الخدمات، والاهتمام بدراسات قياس مستويات الرضا عن الخدمات ووضع الحلول المناسبة لتعزيزه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب