وايتات الشفط تنقذ شوارع رفحاء . . ومستنقعات المدخل الغربي تشكل خطراً لسالكي الطريق الدولي

رفحاء اليوم . تقرير خاص

بات هطول الامطار على محافظة رفحاء أمرا مروعاً ومرعباً لساكنيها . . بعد أن أصبحت شوارع المحافظة أنهاراً تجري وتعيق حركة السير وسط فشل مشاريع البلدية المليونية في تصريف السيول الكبيرة التي ملئت شوارع المحافظة.

وقد اشتكى عدد من المواطنين ارتفاع المياه في الشوارع وأصبحوا لا يستطيعون الخروج من منازلهم بسبب المياه الغزيرة التي تراكمت أمام الأبواب وغطت الأرصفة , فيما قامت العديد من ( وايتات) الشفط بشفط المياه المتراكمة أمام منازل المواطنين والشوارع.

فيما غطت المياه مدخل رفحاء الغربي امتدداً من بداية الرصيف الجديد القادم من شبك الحرس الوطني وحتى الدوار وأصبح يشكل خطراً حقيقياً لسالكي الطريق الدولي ـ وما زاد الطين بلة ـ هو إنطفاء إنارة الشارع التابعة للبلدية والممتدة على طول المدخل .

كما عانت أحياء الملز والروضة من صعوبة الحركة بسبب الحفريات والتقاطعات الخطرة التي غطتها المياه.

في حين أن البلدية في كل عام ترصد ملايين الريالات لمشاريع تصريف مياه الامطار ودرء اخطار السيول التي أصبحت محطة للتهكم من قبل العديد من المواطنين والذين يقولون أنها مجرد أرقام خيالية لا تمت للحقيقة بصلة ومجرد مشاريع ورقية لا تسمن ولا تغني من جوع هي على أسمها مشاريع “تصريف” . .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب