واشنطن : تنظيم الدولة الإسلامية لم يسقط المقاتلة الأردنية

رفحاء اليوم . متابعات : نفى الجيش الأمريكي أن يكون تنظيم الدولة الإسلامية قد أسقط المقاتلة الأردنية التي تحطمت في سوريا.

ولم يوضح الجيش الأمريكي السبب الذي أدى إلى تحطم الطائرة صباح الأربعاء في منطقة خاضعة لسيطرة التنظيم.

وكان التنظيم قد أعلن أنه أسقط المقاتلة (F-16) باستخدام صاورخ راصد للحرارة.

وهذه أول مقاتلة تابعة للتحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية، تسقط في منطقة خاضعة لسيطرة التنظيم منذ بدء استهدافه بالغارات الجوية في سبتمبر/أيلول.

وتقول الولايات المتحدة إن “الأدلة تشير بوضوح” إلى أن التنظيم لم يسقط الطائرة.

وأكد بيان للقيادة المركزية الأمريكية أن التنظيم أسر قائد الطائرة.

وكان التنظيم قد نشر صورا تظهر الطيار، موضحا أنه يحمل رتبة ملازم أول طيار ويدعى معاذ يوسف الكساسبة.

لكن الجيش الأمريكي أكد أنه لن يتهاون مع محاولات التنظيم “إساءة عرض أو استغلال حادث سقوط الطائرة المؤسف لخدمة أهدافه الخاصة.”

ويعتقد مراسلون أن تنظيم الدولة لديه إمكانيات دفاع جوي محدودة.

لكن التنظيم أسقط من قبل طائرات حكومية سورية وعراقية.

ولا تعرف إمكانيات التنظيم الكاملة حتى الآن.

“شركاء مهمون”

وأعلن الأردن أن خسارته أحد مقاتلاته لن يمنع قواته من الاستمرار في محاربة “الإرهاب”.

وقال المتحدث باسم الحكومة الأردنية محمد المومني إن بلاده تعرف أن هذه الحرب طويلة الأمد.

ويأتي الأردن ضمن أربع دول عربية تشن غارات جوية تستهدف مواقع تنظيم الدولة في إطار الحملة العسكرية للتحالف الدولي المناهض للتنظيم.

وشنت مقاتلات أردنية وأمريكية وإماراتية وسعودية وبحرينية مئات الغارات الجوية ضد التنظيم على مدار الأشهر الثلاثة الماضية.

ووصف بيان الجيش الأمريكي الأردنيين بأنهم “شركاء مهمون” كان لطياريهم “أداء مميز بصورة استثنائية” خلال الحملة العسكرية.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول أمريكي قوله إن طائرات أمريكية انطلقت عقب تحطم الطائرة الأردنية، لكن الطيار ألقي القبض عليه قبل أن يتسنى إنقاذه.

ونشر مركز الرقة الإعلامي، الداعم لتنظيم الدولة الإسلامية، صورا عبر صفحته على موقع فيسبوك تظهر فيها الطيار الأردني ورجال ينتشلون حطام الطائرة مما بدا وكأنه نهر أو بحيرة.

وحمل الجيش الأردني “التنظيم وأنصاره المسؤولية عن سلامة الطيار وحياته”.

كما ناشد والد الطيار عبر إحدى الصحف الأردنية قادة التنظيم أن يطلقوا سراح ابنه.

وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن “قلق” بشأن الطيار، مطالبا بالتعامل معه “بموجب القوانين الدولية الإنسانية”.

الطيار الأردني معاذ يوسف الكساسبة:

ولد في مدينة الكرك في الأردن عام 1988، ويبلغ من العمر 26 عاما.

يعمل طيارا في سلاح الجو الملكي الأردني منذ ستة أعوام.

رتبته الحالية ملازم أول طيار.

تزوج في يوليو/تموز الماضي.

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب