هكر يدعي أنه من مكتب «التحقيقات الفيدرالية» يُساوم مبتعثاً سعودياً‎ في أمريكا

رفحاء . نواف الخليل

أكد المبتعث السعودي في أمريكا “ولاية كاليفورنيا” بندر الحمود بأنه تعرض لعملية احتيال كاد بسببها أن يدفع مبلغاً مالياً يفوق طاقته، وأوضح لـ “الشرق” أنه تلقى اتصالاً من شخص يدعي أنه من ضمن فريق مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) سارداً من خلاله اسمه ومعلوماته الخاصة به، طالباً منه تحويل مبلغ مالي كـ “كفالة” لحين استكمال الإجراءات القانونية بحقه على حد المدعي، وأنه وبمجرد الانتهاء من هذا الاتصال قام بالتواصل مع أخيه الذي عمل على توفير المبلغ المطلوب خشية دخوله للسجن، إلا أنه وقبل تحويل المال طلب منه أن يقوم بالاتصال بمكتب (FBI) من باب زيادة التأكيد ليس إلا، وبالفعل قام بالاتصال وأكدوا له أنه ليس مطلوباً أمنياً ولم يحدث أن قاموا بالاتصال به إطلاقاً، على اعتبار أن الشخص الذي اتصل به، ليس سوى “هكر” اخترق جهازه وحصل على معلوماته وحاول الاحتيال، في الوقت الذي أكد فيه مكتب التحقيقات على أنهم تلقوا عدة اتصالات من أشخاص آخرين تعرضوا لنفس الموقف وبأنه جارٍ تعقب هذا المحتال.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب