نواف بن فيصل يعلن استعداده التكفل بتكاليف فسخ عقد ريكارد في حال الرغبة في إقالته . . وأنباء عن الإقالة خلال 48 ساعة

رفحاء اليوم . متابعات ملفي الشمري

أعلن الأمير نواف بن فيصل بن فهد الرئيس العام لرعاية الشباب والرياضة في السعودية عن استعداده للتكفل بتحمل تكاليف الشرط الجزائي بعقد الهولندي فرانك ريكارد المدير الفني للمنتخب السعودي ، إذا أراد اتحاد الكرة السعودي فسخ العقد.

وخرج المنتخب السعودي من الدور الأول ببطولة كأس الخليج العربي الحادية والعشرين لكرة القدم (خليجي 21) بالبحرين عقب هزيمته أمام المنتخب الكويتي صفر/1 في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الثانية.

وتعاقد اتحاد الكرة السعودي مع ريكارد في يوليو عام 2011 بعقد لمدة ثلاثة أعوام في العاصمة البريطانية لندن وخاض معه تصفيات آسيا المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 قبل أن يفشل في الصعود بالمنتخب السعودي إلى النهائيات وسط موجة غضب عارمة في الشارع الرياضي السعودي وانتقادات لاذعة من الصحافة الرياضية المحلية.

فيما ذكرت مصادر أن اتحاد الكرة السعودي في طريقه لاتخاذ قرار بشأن إقالة الهولندي فرانك ريكارد من تدريب المنتخب خلال 48 ساعة، وذلك حسبما أعلنته القناة الرياضية فجر اليوم.

وقال مراسل القناة إن مصادر من داخل اتحاد الكرة أكدت اجتماع رئيس الاتحاد أحمد عيد مع بعض أعضاء المجلس خلال تواجدهم في البحرين لمناقشة قرار إقالة ريكارد أو الإبقاء عليه، في ظل حالة غضب تسود الشارع السعودي بعد الخسارة أمام الكويت والخروج من بطولة الخليج المقامة حالياً في البحرين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب