نقل بحيرات التبخير من وسط رفحاء خلال خمسة أشهر

رفحاء . فيصل الحريري , فروان الفروان

أكد مدير فرع المياه في محافظة رفحاء معزي قيصوم الشمري لـ» الشرق»: أن العمل جار على نقل بحيرات التبخير وسط رفحاء إلى مكانها الجديد شمال المحافظة بعيداً عن الأحياء السكنية، لافتاً إلى الانتهاء من تجهيز البحيرة الجديدة في ظل وجود بحيرة أخرى سيتم الانتهاء منها ونقل البحيرة الحالية إلى خارج المحافظة خلال خمسة أشهر.
وأشار الشمري إلى التأكيد على ذلك للمقاول وتوقيعه على محاضر التأخير الأخيرة، لافتاً إلى أنه تم الانتهاء من تجفيف إحدى البحيرات وتمت معالجة البحيرة المتبقية، وأكد أن كل من يمر من أمام البحيرة يرى أنها لم تعد كالسابق من حيث الروائح والحشرات، حيث تتم معالجتها يوميا بالرش والإبادة.كما وعد الشمري أهالي رفحاء بأنه سيتم الانتهاء من هذا المشروع الذي تأخر كثيرا بسبب المقاول المنفذ.
وتعاني أحياء (الجميما ، اليرموك ، الملز ) في محافظة رفحاء من وجود البحيرة في منطقة وسط بين أحيائهم وقالوا إنه قبل حوالي 25 عاما تم إنشاء بحيرتين للتبخير لاستقبال المياه التي ترفضها محطة تنقية المياه وتحليتها في المحافظة، وقد كان اختيار الموقع الشرقي حيث لم يكن هناك تجمع سكاني، بينما تجاوز البنيان اليوم البحيرات حتى أصبحت في وسط الأحياء السكنية. وهوما يسبب لهم قلقا مستمرا خشية من الأمراض، وأشار المواطنون إلى أنه قبل ثلاث سنوات تم رصد ميزانية مخصصة لإزالة هذه البحيرات إلى موقع آخر بقيمة 63 مليون ريال، مع إحدى الشركات التي أخرت كثيراً من إنهاء هذا المشروع .
وقال المواطن خالد إبراهيم أنه يسكن بالقرب من هذا التجمع المائي الذي يسبب إزعاجا كبيرا بسبب الروائح الكريهة والبعوض والحشرات، خاصة أثناء فصل الصيف.
واشتكى المواطن برجس الشمري بأنه حصل على منحة بجوار البحيرات وقام ببناء منزله فيها على أمل أن تتم إزالة البحيرات قبل أن يبني منزله ولكنه استمر ثلاث سنوات دون أن تتم إزالتها.
الجدير بالذكر أن البحيرات تستقبل مياه مرفوضة من محطة التحلية بسعة 4600 متر مكعب من المياه يومياً، وسبق أن تكررت بها عدة حوادث منها وفيات وسقوط سيارات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب