نجاد: إيران لن تتأثر بالعقوبات الغربية . . . وأكدت تقارير أن إيران لا تستطيع امتلاك سلاح نووي عام 2012

رفحاء اليوم . وكالات

أعلن الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد اليوم الخميس أن إيران لن تتأثر بالحظر النفطي والعقوبات المالية الجديدة التي سيفرضها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة عليها.

وأضاف احمدي نجاد في تصريح نقله الموقع الالكتروني للتلفزيون الرسمي خلال زيارته إلى كرمان أن “90% من تعاملاتنا التجارية كانت في مرحلة معينة مع أوروبا، لكنها اليوم باتت 10% فقط.. ومنذ ثلاثين عاما والولايات المتحدة لا تشتري النفط إيراني ولا تقيم علاقات مع مصرفنا المركزي.. الشعب الإيراني لن يتأثر بالعقوبات”.

فيما جاء في مسودة تقرير معهد العلوم والأمن الدولي أن من غير المرجح أن تسعى إيران إلى صنع سلاح نووي هذا العام لأنها لا تملك بعد القدرة على إنتاج ما يكفي من اليورانيوم المستخدم في صنع الأسلحة.

وجاء في التقرير التابع للمعهد الذي أسسه الخبير النووي ديفيد أولبرايت أنه “من غير المرجح أن تقدم إيران على صنع أسلحة نووية ما دامت القدرة على تخصيب اليورانيوم محدودة كما هي اليوم”.

وتخوض الولايات المتحدة وإيران حربا شفهية بسبب العقوبات وتهدد إيران بالانتقام بإغلاق مضيق هرمز بينما قالت الولايات المتحدة إنها لن تسمح بذلك. وأدى هذا التصعيد في الخطاب والتوترات إلى مخاوف بشأن خطوات محتملة غير محسوبة بين الطرفين ربما تتحول لمواجهة عسكرية لا يريدها أي منهما.

وقال التقرير إن إيران لم تتخذ قرارا بصنع قنبلة نووية. وجاء في تقرير معهد العلوم والأمن الدولي والذي لم ينشر بعد “من غير المرجح أن تنطلق إيران في 2012.. والسبب الرئيسي في ذلك أن هناك رادعا يمنعها من ذلك”.وأضاف أن العقوبات والخوف من توجيه إسرائيل ضربة عسكرية للمنشآت النووية ردعا طهران.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب