نبوءة الشيخ ابن عثيمين عام مولد منفذ تفجير عسير يوسف السليمان

  • زيارات : 216
  • بتاريخ : 9-أغسطس 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : تداول عدد من الناشطين بمواقع التواصل الاجتماعي مقولةً سجلها العلامة الشيخ محمد بن عثيمين قبل أكثر من 20 عاماً، بالتزامن مع عام مولد مفجر مسجد قوات الطوارئ في عسير يوسف السليمان.

وكان الشيخ قد علق عام 1995 – وهي السنة التي ولد فيها السليمان – عندما أعلنت السعودية عن أول تفجير في البلاد في العليا والذي استهدف عددا من الأمريكيين والبريطانيين في ذلك الوقت، بالقول: “اليوم يقاتلون أهل الذمة، وغدا يقتلون أهل القبلة”.

وذكر عدد ممن علق على هذه المقولة التي صدقت بعد أكثر من 20 عاما من إطلاقها بأن الشيخ – رحمه الله – كأنه كان يعلم بالخطر الداهم الذي ينتظر البلاد والعباد من بعض المغرر بهم، مؤكدين على أن من تذرع سابقا بقتل الذميين والمعاهدين، كان مآله الآن قتل المصلين حال سجودهم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب