نائب الرئيس السوري “فاروق الشرع” يعترف بعدم قدرة النظام على حسم المعركة عسكرياً

رفحاء اليوم . صحف

أكد نائب الرئيس السوري فاروق الشرع أن كلا من نظام الرئيس بشار الأسد أو معارضيه غير قادرين على حسم الأمور عسكريا في النزاع المستمر منذ 21 شهرا.

وأوضح الشرع في لقاء مع صحيفة “الأخبار” اللبنانية سينشر يوم غد الاثنين، أنه “ليس في إمكان كل المعارضات حسم المعركة عسكريا، كما أن ما تقوم به قوات الأمن ووحدات الجيش لن يحقق حسما” وذلك بحسب مقتطفات وزعتها الصحيفة الأحد.

وأضاف أنه لا بد من العمل على بقاء سوريا كدولة وليس لصالح بقاء فرد أو جماعة حيث قال “كل يوم يمر يبتعد الحل عسكريا وسياسيا. نحن يجب أن نكون في موقع الدفاع عن وجود سوريا، ولسنا في معركة وجود لفرد أو نظام.”

ودعا الشرع إلى “تسوية تاريخية” لإنهاء الأزمة، من خلال مشاركة الدول الإقليمية الأساسية ودول أعضاء مجلس الأمن”، وأن تتضمن “أولا وقف كل أشكال العنف وتشكيل حكومة وحدة وطنية تكون ذات صلاحيات واسعة”.

كما تحدث نائب الرئيس السوري عن أن “تراجع عدد المتظاهرين السلميين”الذين انطلقوا في منتصف مارس 2011 في احتجاجات مطالبة بإسقاط النظام، أدى “بشكل أو بآخر إلى ارتفاع أعداد المسلحين” مضيفاً “صحيح أن توفير الأمن للمواطنين واجب على الدولة، لكنه يختلف عن انتهاج الحل الأمني للأزمة ولا يجوز الخلط بين الأمرين”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب