موقوف في رفحاء يدفع 8 آلاف ريال وينقذ مسناً من السجن

رفحاء اليوم . غدير المزهم : بادر موقوف في سجن محافظة رفحاء بدفع مبلغ 8 آلاف ريال لإنقاذ رجل طاعن في السن من عقوبة التوقيف والسجن بعدما عجز الأخير عن سداد المبلغ إلى أحد التجار، الذي استلف منه المبلغ من أجل شراء أعلاف لماشيته وأغنامه.

وكان الرجل الطاعن في السن قد أودع التوقيف بعدما قبضت عليه الجهات الأمنية إثر بلاغ مقدم في حقه من أحد التجار، وعند سؤاله من قبل أحد الموقوفين في سجن المحافظة، ذكر أنه مدين بمبلغ مالي لأحد تجار المحافظة لا يتجاوز 8 آلاف ريال، وأنه اتفق مع التاجر على سداد المبلغ بعد بيعه لما يملكه من مواشي، لكنه تفاجأ بتوقيفه من دوريات الشرطة واقتياده إلى السجن.

وبعد سماع أحد الموقوفين لقصة المسن، تأثر كثيراً وتبرع فوراً بالمبلغ، كما تفاعل موظفي السجن مع الموقف بسرعة وعملوا على تسريع إنجاز معاملة خروج المسن من التوقيف والتوجه بها إلى الحقوق المدنية في شرطة محافظة رفحاء وتسليم المبلغ وأخذ خطاب موجه إلى سجن رفحاء بإطلاق سراح المسن، ومن ثم توصيله إلى منزله في إسكان الملك عبدالله الخيري.

وقد لاقت المبادرة ثناء وتقدير من النزلاء ومن الرجل المسن، وكذلك من العاملين في إدارة السجن.

وعند الاستفسار من الموقوف نايف عبيد المايق الذي تبرع بالمبلغ المالي عن أسباب التبرع، رفض التحدث عن هذا الحديث في بداية الأمر لكن بعد الإلحاح، قال: «حزّ في خاطري أن يتم توقيف شيخ كبير وطاعن في السن والزج به في السجن بسبب مبلغ مالي بسيط، ووجدتها فرصة للامتثال لقوله تعالى: «لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون»، وأرجو من الله سبحانه وتعالى الأجر والثواب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب