موسكو تطرح لأول مرة فكرة إقامة “دولة” شرق أوكرانيا

رفحاء اليوم . متابعات : تطرق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأحد للمرة الأولى إلى فكرة منح المناطق الخاضعة لسيطرة المتمردين شرق أوكرانيا “وضع دولة” في مواجهة ضغوط الغربيين الذين يطالبونه بسحب قواته من هذا البلد تحت طائلة فرض عقوبات جديدة على موسكو.

ميدانيا يبدو أن الانفصاليين يستعدون لشن هجوم مضاد جديد بعد أن حققوا خلال الأيام القليلة الماضية تقدما على الأرض على حساب القوات الأوكرانية. وأفاد مراسل فرانس برس أن القوات الأوكرانية باتت شبه محاصرة في منطقة تقع بين دونيتسك معقل المتمردين والحدود الروسية إلى الشرق ومرفأ ماريوبول الاستراتيجي جنوبا على شواطىء بحر ازوف.

وقال بوتين في مقابلة مع التلفزيون الرسمي نقلت وكالات الأنباء الروسية مقتطفات منها “يجب أن نبدأ فورا محادثات جوهرية، حول قضايا التنظيم السياسي للمجتمع ومنح وضع دولة لجنوب شرق أوكرانيا بهدف حماية المصالح المشروعة لسكان هذه المنطقة”.

ويعتبر هذا الموقف تصعيدا في مطالب روسيا لحل الأزمة بعدما أشاد بوتين الجمعة بالنجاحات التي حققها الانفصاليون الموالون لروسيا وذلك في بيان موجه إلى متمردي “نوفوروسيا” (روسيا الجديدة) الكلمة التي استخدمها بعد ضم القرم في آذار/مارس للإشارة إلى عدة مناطق ناطقة بالروسية في شرق وجنوب أوكرانيا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب