موسكو تصر على مشاركة السعودية وإيران في مؤتمر “جنيف 2” بشأن سورية

رفحاء اليوم . متابعات : أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو تصر على مشاركة إيران والمملكة العربية السعودية في المؤتمر الدولي بشأن سورية الذي من المزمع عقده في جنيف الشهر القادم.

وقال لافروف بعد لقاء مع نظيره الأمريكي جون كيري في السويد مساء الثلاثاء 14 مايو/أيار: ” موسكو تدعو الى مشاركة جميع جيران سورية والدول الإقليمية في هذه العملية”.

وتابع الوزير الروسي قائلا: “إن موقفنا المشترك يتمثل في ضرورة مشاركة جميع الأطراف التي حضرت مؤتمر جنيف العام الماضي، في المؤتمر الجديد، كما أن لدينا تفهما بشأن ضرورة إشراك عدد من اللاعبين المهمين، بما فيهم إيران والمملكة العربية السعودية، وسنعمل على تحقيق ذلك.

ذكر لافروف أن لدى روسيا والولايات المتحدة تفهما مشتركا بأن المؤتمر الدولي الجديد بشأن سورية يجب أن يعقد في جنيف. وأضاف الوزير أن الحديث لا يدور عن مشاركة زعماء دول في اللقاء المؤتمر، موضحا أنه سيعقد على مستوى وزراء خارجية ونوابهم.

وتابع أن الهدف الأهم في الوقت الراهن يتمثل في أن تعلن الحكومة والمعارضة في سورية عن دعمهما لهذه المبادرة.

ووصف الوزير الروسي البيان الذي أصدرته دمشق بشأن المؤتمر المرتقب، بانه إيجابي عموما، مضيفا أن المعارضة لم تعلق بعد على الموضوع بصوت واحد. وقال إنه بحث مع جون كيري ضرورة أن يستخدم الأمريكيون جميع الإمكانيات المتوفرة لديهم من أجل حمل المعارضة السورية على تشكيل وفد للمشاركة في مؤتمر “جنيف-2”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب