“مواطن” يُحَذّر من ذئاب مفترسة هاربة من العراق في “براري رفحاء”

رفحاء اليوم . عويد التومي : حذّر مواطن من أهالي حفر الباطن، جميع المتنزهين وسكان البادية، من خطر الذئاب البرية التي تتكاثر هذه الأيام في براري رفحاء؛ هرباً من أصوات الرصاص بدولة العراق؛ حيث تستقر شمال المملكة؛ وذلك بعدما رصد، أول أمس، ذئباً برياً مفترساً هناك.

 
وقال المواطن نهار الشمري “خرجت، الثلاثاء الماضي، قاصداً التنزه وممارسة صيد الطيور في البراري الواقعة شمالاً من مدينة شعاب نصاب التابعة لمحافظة رفحاء، وبرفقتي طائر صقر؛ حيث قمت بإطلاق الصقر في الجو من أجل البحث عن طائر الحبارى؛ لكنه شاهد ذئباً رابضاً في البر؛ فاتجه نحوه، وتبعته بسيارتي، وعندما شاهدنا الذئب فر هائماً على وجهه يقطع المسافات الطويلة”.
 
وأردف: “طاردتُ الذئب بسيارتي في البر حتى أعياه التعب وأعلن التوقف؛ فلما فتحتُ النافذة واقتربتُ منه اتضح لي أنه مصاب في قدمه؛ فتركته حيث توقف، وغادرت المكان لمواصلة رحلة القنص والبحث عن الطيور”.
 
ولفت: “هذه الذئاب المفترسة تكثر مع بداية فصل الشتاء في المناطق البرية خصوصاً القريبة من الشريط الحدودي مع العراق، وتشكّل خطراً على مرتادي تلك الأماكن الذين قد يتعرضون لهجماتها المفاجئة”.
 
ونصح “الشمري” هواة البَر وملّاك الماشية والإبل بأخذ التدابير اللازمة لمواجهة خطر الذئاب البرية الجائعة؛ مؤكداً أنها تأتي من العراق هرباً من أصوات الرصاص، وتستقر في أماكن متفرقة في شمال المملكة، وقد تعترض كل من يصادفها.
 
يشار إلى أن عدداً من المواطنين قد رصدوا، العام الماضي، مجموعة من الذئاب في البراري الجنوبية من محافظة رفحاء وتحديداً في منطقة “نواظر” و”عقارب”، وأطلقو تحذيراً -آنذاك- لعموم المتنزهين وسكان البادية لتفادي خطرها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب