ممثل “حماس” بلبنان : المفاوضات خطة لتصفية القضية الفلسطينية

رفحاء اليوم . متابعات : أكد ممثل حركة حماس فى لبنان على بركة رفض حركته المفاوضات بين فلسطين وإسرائيل برعاية أمريكية.واعتبر أن هذه الخطة تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية لأنها تكرس الاحتلال لفلسطين، وتؤكد تهويد القدس وقيام دولة يهودية وشطب حق العودة.

ولفت بركة فى تصريحات له اليوم إلى أن الفلسطينيين فى لبنان معنيون بقضية اللاجئين وحق العودة بينما الادارة الأمريكية وإسرائيل يريدان توطين اللاجئين خارج فلسطين فى مؤامرة جديدة على الشعب الفلسطينى وقضيته مطالباً بموقف فلسطينى لبنانى عربى موحد يدعم حق العودة ويرفض التوطين.

وشدد بركة على متانة العلاقة بين الشعبين اللبنانى والفلسطينى لا سيما بين مدينة صيدا ومخيماتها معتبر ان أمن المخيمات من أمن صيدا وأمن لبنان واستقراره قوة للقضية الفلسطينية.

وأوضح أن هناك موقفاً فلسطينياً موحداً يرفض استخدام مخيم عين الحلوة أو أى مخيم آخر فى لبنان لاستهداف السلم الأهلى، مشيرا إلى رفض التحالف الفلسطينى فى السماح لأن يكون المخيم منطلقاً لاستهداف أمن لبنان أو أن تتحول المخيمات إلى ساحة لتصفية الحسابات أو إلى صندوق بريد لأحد.

واعتبر أن مسألة الأمن تحتم التعاون مع الجميع من فلسطينيين ولبنانيين والأجهزة الأمنية لأن لبنان يمر بمرحلة صعبة ودقيقة وهو بحالة استهداف والمطلوب التنسيق التام من أجل العبور بهذه المرحلة بأقل الخسائر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب