مقتل 65 من قوات الأسد في حمص.. قصفهم النظام بالخطأ

رفحاء اليوم . متابعات : أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 65 عنصراً من “مجموعات صقور البادية” التابعة لـ”قوات الهجانة” السورية، أول أمس السبت، في منطقة شاعر بريف حمص الشرقي.

وتضاربت المعلومات حول ما إذا كان هؤلاء قد قتلوا جراء استهدافهم من قبل الطائرات الحربية عن طريق الخطأ، ظناً أنهم من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، أم أنهم قتلوا خلال اشتباكات في حقل شاعر للغاز مع التنظيم.

ومن ناحية أخرى، أجبرت مجموعات المهام الخاصة في قوات النظام مقاتلي “الدولة الإسلامية” على التراجع إلى أطراف حقل شاعر، مسيطرة بذلك على الحقل، وسط استهداف التنظيم بالقذائف لتمركزات قوات النظام داخل الحقل.

كما قصف الطيران الحربي مناطق تمركز “الدولة الإسلامية” في جبل شاعر ومحيطه، وسرت معلومات عن مصرع وجرح العشرات من عناصر التنظيم.

وفي سياق آخر، قتل ما لا يقل عن 12 عنصراً من قوات النظام، بينهم ضابطان، في اشتباكات مع “الدولة الإسلامية” على أطراف بلدة عياش بريف دير الزور الغربي.

وسارت معلومات عن وقوع خسائر بشرية في صفوف “الدولة الإسلامية” والكتائب الإسلامية المبايعة لها إثر الاشتباكات.

وفي الوقت نفسه، جددت قوات النظام قصفها على مناطق في ريف دير الزور الغربي، فيما أعدمت “الدولة الإسلامية” 24 رجلاً في حقل كونيكو للغاز بريف دير الزور، كانت قد اعتقلتهم في وقت سابق.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب