مقتل 33 جندياً سورياً و7عراقيين في كمين غرب الانبار . . والرقة حرة

رفحاء اليوم . وكالات

قتل 33 جنديا سوريا وسبعة جنود عراقيين على الأقل في كمين نصبه مسلحون مجهولون في غرب العراق، أثناء محاولة الجيش العراقي إعادة الجنود السوريين إلى بلادهم بعدما فروا إلى العراق خلال معارك مع قوات سورية معارضة.

وقال الرائد في قيادة عمليات الانبار علي جوير لوكالة فرانس برس أن “33 جنديا سوريا وسبعة جنود عراقيين قتلوا في كمين” قرب الرطبة (380 كلم غرب بغداد)، بينما أكد مصدر عسكري آخر أن الكمين وقع “أثناء محاولة قوة عراقية إعادة الجنود السوريين إلى بلادهم”.

من جهة أخرى سيطر مقاتلو المعارضة اليوم “بشكل شبه كامل” على مدينة الرقة شمال سوريا، ما يعد أول مركز محافظة يفرضون سيطرتهم الكاملة عليه. وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد “تمت السيطرة بشكل شبه كامل على مدينة الرقة باستثناء أجزاء ما زالت القوات النظامية متواجدة فيها، لاسيما مقر الأمن العسكري وحزب البعث” حيث ما زالت الاشتباكات مستمرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب