معاملة لتعديل اسم “الأب” تحرم 4 أشقاء من الهوية

رفحاء . جزاع النماصي

حرمت معاملة منذ 20 عامًا أربعة أشقاء من الهوية، إذ ما زالوا مضافين مع والدهم محمد الشمري بدفتر العائلة، وذلك بسبب تعطّل الطلب الذي تقدم به والدهم قبل أكثر من 20 عامًا للجنة المركزية لحفائظ النفوس بالرياض لتصحيح وضع اسم الأب، وما زالت المعاملة تحت الإجراء؛ ممّا تسبب في حرمان «الأشقاء الأربعة: نايف 33 عامًا، وأخيه منيف يبلغ من العمر 27 عامًا، ولطيف 26 عامًا، وخالد 19 عامًا» من الحصول على بطاقة الهوية.
ويقول لـ»المدينة» نايف محمد الشمري بأنهم أبناء لرجل ستيني أُحيل إلى التقاعد، لافتًا إلى أن والدهم تقدّم بطلب للجنة المركزية لحفائظ النفوس بالرياض في عام 1411هـ لتصحيح اسم الأب، ولا يزال الطلب تحت الإجراء يدور في مكاتب الأحوال المدنية ولجانها، ممّا تسبب في حرماننا من الحصول على الهوية لحين البت في موضوع طلب والدنا الذي مضى عليه 22 عامًا ولم يبت في أمره، مُشيرًا إلى أنه رفع عدة خطابات استفسار عن المعاملة في الأحوال المدنية برفحاء.
وأضاف: راجع اللجنة المركزية في الأحوال المدنية بالرياض مرارًا على مدى سنوات مضت، وفي كل مرة يؤكدون له بأن المعاملة في طريقها للانتهاء، لافتًا إلى أن والده يحمل الهوية، ودفتر العائلة، ويمارس أعماله بشكل طبيعي عند مراجعته للدوائر الحكومية، دون أن يؤثر طلبه للجنة المركزية على تعاملاته، بينما وقف ذلك الطلب عائقًا دون حصولنا على الهوية.
«المدينة» استفسرت عن ذلك من مدير الأحوال المدنية برفحاء مرزوق الهاملي، ورفض التعليق.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب