مشروع لتطوير التعليم الثانوي في كافة المراحل لمواكبة المستجدات

  • زيارات : 516
  • بتاريخ : 7-سبتمبر 2012
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات

تعكف وزارة التربية والتعليم حاليا على إعداد برنامج تطوير التعليم الثانوي من خلال برنامج مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم العام «تطوير».

وكشفت مصادر ـ بحسب صحيفة «المدينة» في عددها الصادر اليوم الجمعة ـ عن أن البرنامج سيكون نقلة نوعية في التعليم الثانوي حيث يشمل جميع الإجراءات المتعلقة بإصلاح وتطوير منظومة التعليم الثانوي في المملكة العربية السعودية.

وسيقوم بتطوير إستراتيجية متكاملة لتنهض بهذه المرحلة المهمة من النظام التعليمي من خلال نظرة شمولية في مكوناتها المختلفة، وفلسفتها ورؤيتها وأهدافها، وما يجب أن تركز عليه المناهج من مدى أفقي وعمق عمودي ممثلة بمنظومة من معايير تعّلم وطنية محددة لهذه المرحلة الحيوية الهامة، كذلك طبيعة وتنوع تخصصات البرامج المقدمة ضمن هذه المرحلة، ومستوى المرونة التي تتيح تقدم الطلاب في التخصصات المختلفة.

وأضافت المصادر أن البرنامج يتناول متطلبات ومؤهلات تخرج تحقق المواءمة والتنافسية مع المعايير الوطنية والعالمية، وإيجاد التوازن بين المحتوى الأكاديمي والفني ضمن البرامج، مما يدعم الانتقال من المدرسة إلى التعليم العالي والحياة الوظيفية بتهيئة المعارف والمهارات والخبرات التي تحقق ذلك.

وسيُبنى تطوير إستراتيجية تطوير منظومة التعليم الثانوي في ضوء الدروس المستفادة من جهود التطوير السابقة وتحليل جوانب القوة والضعف في النظام الحالي وتحليل أحدث الاتجاهات الدولية في هذا المجال. ومن المشاريع المنبثقة عنه مشروع تطوير منظومة التعليم الثانوي،ومشروع تطوير مناهج التعليم الثانوي.

وأشاروا إلى أن من أهم أهداف البرنامج بناء رؤية لمنهج التعليم في المرحلة الثانوية في ضوء الرؤية المستقبلية للتعليم، اقتراح خطة جديدة للمرحلة الثانوية، تطوير مناهج المرحلة الثانوية، تطوير سياسات التقويم، العمل على التطوير المهني، التعليم الالكتروني.ولفتت المصادر انه تم عقد حلقات نقاش تطوير التعليم الثانوي في المملكة العربية السعودية بهدف الاطلاع على مستجدات وتوجهات تطوير التعليم الثانوي إقليميًا وعالميًا،واستكشاف الاحتياجات المتجددة لسوق العمل ومؤسسات التعليم والتدريب ما بعد المرحلة الثانوية من المهارات المطلوب إكسابها للطلاب والطالبات،واستطلاع أفكار ورؤى المستفيدين والمهتمين بالتعليم من طلاب وأولياء أمور وقيادات مدرسية من خلال ورش عمل تحضيرية،و يجري العمل على بناء وثائق المنهج ومصفوفات المدى والتتابع ومواصفات المواد التعليمية.

واكدوا انه تمت دعوة عدة شركات للمشاركة في مشروع تطوير التعليم الثانوي .وتم الانتهاء من المرحلة الأولى وستصدر الوثائق التالية خلال الفترة المقبلة.كما تم تحليل واقع التعليم الثانوي (وتتضمن مؤشرات التحليل الكمي وعناصر التحليل النوعي لواقع التعليم الثانوي)،وتجهيزالوثيقة الأساسية لمنظومة التعليم الثانوي (والتي تشتمل على الإطار الفكري: الرؤية – السياسات – الأهداف – بنية المنظومة… وغيرها من عناصر أساسية وهامة)،وتجهيزالوثيقة العامة الأولى لمناهج التعليم الثانوي (التي تتضمن الأهداف العامة لمناهج المرحلة وسمات المناهج الدراسية والخطة الدراسية ووثيقة توصيف المواد التعليمية المصاحبة).وسيتم بعد ذلك البدء في المرحلة الثانية لبناء وثائق المنهج لمواد المرحلة الثانوية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب