مشروعات جمالية في طلعة التمياط.. تربط الماضي العريق بالحاضر المتميز

رفحاء . فيصل الحريري

في عمل غير مسبوق على مستوى بلديات منطقة الحدود الشمالية أجمع، قامت بلدية طلعة التمياط بإنشاء مجسمات جمالية تعبر عن الموروث الثقافي للمنطقة من الحجر الطبيعي، وكان لهذه المجسمات الأثر الحسن في نفوس أهل المدينة، وبالذات من كبار السن، بالإضافة إلى أنها أصبحت معلماً جمالياً بالكامل دون تلوين أو إضافات أخرى وأضفت أبعاداً أخرى على مداخل ومخارج المدينة على امتداد الجزيرة الوسطية بالطريق الدولي وداخل المدينة، مما جعلها تلفت انتباه المسافرين والعابرين الذين أثنوا على تميز طلعة التمياط بخطابات رسمية قدموها لرئيس بلديتها المهندس الظمني بن حطاب الرويلي، مثل رئيس الهيئة السعودية لحماية الحياة الفطرية صاحب السمو الأمير بندر بن سعود بن محمد آل سعود، والشيخ خالد بن محمد آل ثاني، ومدير إدارة الوافدين بدولة قطر الشقيقة العقيد ناصر العطية، وأمين منطقة الجوف وغيرهم من المسؤولين الذين مروا من الطريق الدولي في محاذاة طلعة التمياط، إضافة إلى ما وجده المواطنون من جمال في البيئة وكثرة للحدائق وتوفير ملاهي الأطفال داخل تلك المتنزهات.

وقال رئيس البلدية لـ»الشرق»، إن فكرة هذه المجسمات أتت بعد دراسة متأنية للعادات الاجتماعية لأهالي طلعة التمياط خاصة والشمال عامة، وهي ربط للماضي العريق بالحاضر المتميز، ولتكون معلما لمن يمر عبر الطريق الدولي.
وأضاف أن هذه المجسمات تم تركيبها من الحجر الطبيعي الخالص دون أية إضافات أخرى، وتم الانتهاء منها بوقت قصير، ولم تكن مكلفة ولا تحتاج إلى صيانة مستمرة في حين المجسمات الأخرى الصناعية والخرسانية والمعدنية تكلف كثيرا وتحتاج إلى صيانة وتتأخر في إنشائها.
وكانت البلدية قد حصلت على جائزة التميز البلدي على مستوى الأمانات والبلديات من أمير منطقة الحدود الشمالية صاحب السمو الأمير عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد، رغم حداثة إنشائها التي لم يمر عليها سوى أربعة أعوام.
وقال منيف محمد أحد منسوبي البلدية، إن طلعة التمياط انتقلت من مدينة لا تملك أي لمسات جمالية إلى تحفة حضارية وعروس شمالية تتباهى بعرض جمالها ومحاسنها أمام عابريها وزائريها فمساؤها تحول إلى لوحة جميلة ونهارها تباهى بهجة، وأرضها تختال بنخيلها ومزروعاتها التي فرضت لونا مميزا يمتع الناظرين.
وقال المواطن مناحي الشمري، إن البلدية فرضت برنامجا مميزا في استخدام الأشياء السهلة والبسيطة في الجمال، وهذا ما استفادت منه بعض البلديات الأخرى لتجميل طرقها ومشروعاتها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب