مسائل حول زكاة الفطر

  • زيارات : 693
  • بتاريخ : 13-أغسطس 2012
  • كتب في : مقالات

مسائل حول زكاة الفطر

هاني بن غربي الشمري*

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:
فهذه مسائل حول زكاة الفطر جمعتها تذكيرا لنفسي ولإخوتي.
المسألة الأولى: أصل مشروعيتها حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال : ” فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان صاعاً من تمر ، أو صاعاً من شعير ؛ على العبد والحر ، والذكر والأنثى ، والصغير والكبير من المسلمين . و أمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة ” أخرجه البخاري .
المسألة الثانية: حكمها: واجبة على كل مسلم الكبير والصغير.أما الحمل فلا يجب إخراجها عنه ولم يثبت فيه شيء.
المسألة الثالثة: من يخرجها؟ يخرجها المسلم عن نفسه وعن من تلزمه نفقته.
المسألة الرابعة: الحكمة منها: التوسيع على الفقراء قبل العيد و طهرة للصائم من الرفث واللغو.
المسألة الخامسة: وقت إخراجها: قبل العيد بيومين وحتى دخول الخطيب يوم العيد
المسألة السادسة: المقدار الواجب: صاع عن كل فرد.
المسألة السابعة: ما نوع الطعام الذي يخرجه؟ ما يأكله أهل بلده فكل بلد على حسبه.
المسألة الثامنة: المستحقون للزكاة الفطر: الفقراء والمساكين من المسلمين.
المسألة التاسعة: لا يمكن تحديد وزن الطعام الذي يسع الصاع لأن هناك أنواع كثيرة من الطعام فمنها الثقيل ومنها الخفيف لكن هناك قدر متوسط وهو 2.700كيلو.
المسألة العاشرة: هل يجوز إخراجها نقدا؟ جماهير أهل العلم على أنها تخرج طعاما واستدلوا أن هذا هو الثابت عن النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة ومن أجاز نظر إلى الأصلح للفقير.
• يقول تعالى : ( لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون) فعلى المسلم أن يدفع من الطعام مثل الذي يأكل ولا يزكي من الرديء.
• ينبغي استحضار النية ولا يكن إخراجها عادة سنوية.

* يحضر لنيل الدكتوراة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب