مدير عام حرس الحدود: إشراك مفتشات في ضبط التهريب والتسلل ومهام الربع الخالي

  • زيارات : 323
  • بتاريخ : 14-يوليو 2013
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : أكد مدير عام حرس الحدود الفريق الركن زميم بن جويبر السواط، أنهم يستعينون بالمرأة في ضبط وتفتيش المهربات والمتسللات ومرافقة الرحلات الجوية لمراكز ومهابط الربع الخالي، وبين أن منسوبي حرس الحدود يعملون وفق أحدث التقنيات في مجال حماية الحدود البرية والبحرية باستخدام أنظمة وأجهزة مراقبة حرارية تربط بغرف القيادة.

وأبان أنه تم القبض على أكثر من 300 ألف متسلل خلال العام الماضي، ونفى وجود قصور في البرامج التوعوية التي تقدمها إدارته، مشيرا إلى أنهم استهدفوا خلال الأعوام الماضية المدارس والجامعات بالدرجة الأولى وتوسيع دائرة التوعية بالسلامة البحرية، وفيما يلي مضابط الحوار :

• ماذا عن تدريب منسوبيكم لرفع مستوى العمل لديهم، وهل استفدتم من التجارب العالمية لتأهيل منسوبيكم ؟

ـــ يولي حرس الحدود التدريب أهمية بالغة منذ إنشائه، حيث أنشئ معهد حرس الحدود بالرياض ويعنى بالتدريب على التخصصات البرية، بالإضافة لستة مراكز تدريبية موزعة على مناطق المملكة، كما أنشئ معهد حرس الحدود البحري بجدة ويهتم بالتدريب على التخصصات البحرية، ويتم في تلك الوحدات التدريبية تأهيل العاملين بحرس الحدود من بداية استقطابهم للعمل في حرس الحدود، من خلال إتاحة الفرصة للمواطنين للقبول والتسجيل وتعيينهم على الوظائف والتخصصات المختلفة، ويستمر تدريبهم طوال عملهم لمواكبة التطورات المتلاحقة في مجال حراسة ومراقبة الحدود وفق خطط استراتيجية لتلبية الاحتياج التدريبي لهم ليؤدوا مهامهم بكفاءة، كما يتيح حرس الحدود الفرصة لشريحة كبيرة من الضباط والأفراد والمدنيين لإكمال دراساتهم العليا للحصول على درجة البكالوريوس والدبلوم والماجستير والدكتوراة في مختلف الجامعات في الداخل والخارج، سواء عن طريق الانتساب أو الانتظام الكلي في العلوم والتخصصات التي تخدم الجهاز لرفع كفاءتهم، وقد كان لذلك دور في رفع مستوى الأداء للعاملين في الجهاز.

كما يحرص حرس الحدود على إطلاع منسوبيه على أحدث التجارب العالمية في مجال حماية الحدود من خلال مشاركة منسوبيه في المؤتمرات والندوات والمعارض ذات العلاقة بأعمال حرس الحدود في داخل المملكة وخارجها، وقد نظم حرس الحدود المؤتمر الدولي لأمن الحدود بالرياض ضمن فعاليات الاحتفال بمرور مائة عام على إنشائه، وقدمت فيه العديد من الأوراق العلمية والبحوث من داخل وخارج المملكة، عالجت بعض القضايا وطرحت الكثير من الحلول في مجال أمن الحدود، خاصة في ما يتعلق بمكافحة الإرهاب والقرصنة وأمن وحماية المرافق البحرية، وتمت الاستفادة من خبرات الدول الصديقة بريطانيا، فرنسا وأمريكا في عقد عدد من الدورات التخصصية في كل من معهد حرس الحدود بالرياض ومعهد حرس الحدود البحري بجدة لتأهيل مدربين متميزين من منسوبي حرس الحدود في هذه المجالات بهدف إيجاد كوادر وطنية ذات تأهيل عال للرفع من مهارات وقدرات الأفراد العاملين في حماية الحدود، وتجري حاليا فعاليات دورة خاصة بمكافحة القرصنة البحرية بالتعاون مع المنظمة البحرية IMO بمشاركة متدربين من 21 دولة وقعت على مدونة سلوك جيبوتي.

• زاد في الآونة الأخيرة عدد المتسللين خصوصا في المناطق الجنوبية.. لماذا؟

توجد في المناطق الجنوبية ذات التضاريس الجبلية الوعرة أعداد كبيرة من الجنسية اليمنية والجنسيات الأفريقية يحاولون التسلل داخل الأراضي السعودية إما لغرض التهريب أو البحث عن فرص عمل، ونحن في حرس الحدود من أولوياتنا مكافحة عملية التسلل والتهريب بالطرق الملائمة لطبيعة الحدود من عوائق آمنة مثل أسلاك شائكة، قارد ريل، مصدات، عقوم ترابية، خنادق وصبات خرسانية، مع إحداث الأبراج وتكثيف الدوريات وأعمال المسح والمراقبة وتسيير دوريات بحرية لمراقبة البحر الإقليمي للمملكة.

أنظمة مراقبة حديثة

• ماذا عن الحلول الجديدة لمنع المتسللين ؟

يعمل حرس الحدود حاليا وفق أحدث التقنيات في مجال حماية الحدود سواء البرية أو البحرية باستخدام أنظمة وأجهزة مراقبة حرارية تربط بغرف القيادة، بعضها متحركة على العربات والزوارق وأخرى ثابتة في المراكز ومحمولة مع الأفراد، كما تستخدم الرادارات للمسح والمراقبة على السواحل وفي الجزر، كما تم الانتهاء من المرحلة الأولى من مشروع تطوير حرس الحدود بالمنطقة الشمالية والمشتمل على سياج أمني.

• ما مدى التعاون بينكم وبين الإدارة العامة للمخدرات في ضبط المهربين ؟

هناك تعاون مستمر وعلى جميع المستويات القيادية والميدانية بين المديرية العامة لحرس الحدود والمديرية العامة لمكافحة المخدرات، بهدف تبادل المعلومات وتنفيذ الخطط المشتركة في عمليات القبض على المهربين والمهربات ومتابعة المشبوهين.

لجان تطوعوية نسائية

• يرى البعض أن هناك قصورا في دوركم التوعوي الخاص بالوقاية من الغرق والإسعافات الأولية خصوصا في المدارس والجامعات ؟

اعتمد حرس الحدود منذ سنوات تطبيق برامج للتوعية بالسلامة البحرية في كافة المناطق البحرية، وذلك إيمانا من حرس الحدود بواجبه تجاه المجتمع سعيا للحد من حالات الغرق، وقد تطورت هذه البرامج المقدمة للمواطنين والمقيمين لتشمل كافة شرائح المجتمع من خلال التعاون مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص، ومن تلك الأنشطة إلقاء المحاضرات التوعوية في المدارس والجامعات ضمن فعاليات أسابيع السلامة البحرية بالمناطق البحرية بالإضافة لاستهداف مرتادي البحر من المتنزهين، كما أن هناك توعوية عن مخاطر البحر ترسل عن طريق رسائل SMS، وفي هذا العام تحديدا تم توسيع دائرة التوعية بالسلامة البحرية في المدارس والجامعات بالدرجة الأولى، وهو أيضا ما دعا حرس الحدود للتعاون مع المتطوعات وتشكيل لجان نسائية لتقوم بمهمة التوعية في المدارس والجامعات النسائية، ومثال على ذلك ما تقوم به اللجنة النسائية المشكلة حاليا في المنطقة الشرقية من تقديم برامج توعوية، مما كان لها الأثر الإيجابي الفاعل في توعية النساء وجار العمل الآن على تشكيل لجان نسائية في كافة المناطق لتقوم بالدور التطوعي في تقديم المحاضرات بالتعاون مع حرس الحدود.

• أين دور المرأة في المشاركة في قطاع حرس الحدود؟

يتمثل دور المرأة في حرس الحدود في المفتشات اللواتي يشاركن زملاءهن في العمل بالموانئ البحرية والقطاعات والمراكز الحدودية من خلال تفتيش النساء اللواتي يصلن للمملكة عن طريق الموانئ، إضافة لتفتيش النساء اللواتي يتم القبض عليهن في حالات التهريب والتسلل، وكذلك دور المفتشات في مرافقة الرحلات الجوية لمراكز ومهابط الربع الخالي، ومما لا شك فيه أن للمفتشات دورا حيويا وفعالا لدعم وتكامل منظومة العمل في حرس الحدود في ما يخص الجانب النسائي.

• كثيرا ما نسمع عن فقدان قوارب صيد أو نزهة في عرض البحر ويستغرق البحث عنها فترة كافية لتعرضها للأذى أو الغرق، لماذا لا يتم إلزام تلك القوارب بتركيب أجهزة اتصال لاسلكية للتواصل معها وطلب المساعدة وتحديد الموقع؟

في هذا الجانب سبق وأن صدرت توجيهات وزارة الداخلية بضرورة إلزام جميع ملاك قوارب الصيد والنزهة بتركيب أجهزة التعريف الآلي AIS، وحرصا من ولاة الأمر على مساعدة فئة الصيادين فقد صدر الأمر السامي القاضي بأن تتحمل الدولة مبالغ تأمين وتركيب أجهزة التعريف الآلي AIS لجميع قوارب الصيد التي تعمل بالخليج العربي كمرحلة أولى ومن ثم قوارب الصيد التي تعمل بالبحر الأحمر، وأسندت عمليات التأمين والتركيب لوزارة الزراعة بصفتها الجهة المسؤولة عن الصيادين، كما قام حرس الحدود بتأمين وتركيب محطات الاستقبال الأرضية للنظام بجميع سواحل المملكة، وفي ما يخص قوارب النزهة فقد تم التعميم على جميع ملاك القوارب بإلزامهم بتركيب النظام، ولن يتم تجديد رخصة الواسطة إلا بعد تركيب النظام وذلك عن طريق وزارة النقل بصفتها الجهة المسؤولة عن إصدار وتجديد رخصة ملكية الواسطة.

• ما هي إحصائية مضبوطات العام الماضي ؟

تمثلت في ضبط 28500 كجم من مادة الحشيش المخدر و 753693 حبة مخدرة و 2955101 كجم من مادة القات و 2475 قطعة سلاح و 189265 ذخيرة متنوعة و 16 قذيفة RBG و 2 قذيفة هاون.

• ما هي إحصائية العام الماضي من المتسللين ؟

تم القبض العام الماضي على 338637 متسللا من مختلف الجنسيات.

• ما هي أكثر الجنسيات تسللا ؟

أكثر الجنسيات تسللا هي الجنسية اليمنية، حيث تم القبض العام الماضي على 309147 متسللا من الجنسية اليمنية بما يشكل ما نسبته 91 في المئة من المتسللين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب