“لوبن” تصف مجدداً إقامة صلوات المسلمين فى الشارع الفرنسى بـ”الاحتلال”

رفحاء اليوم . متابعات : وصفت زعيمة حزب الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة مارين لوبن، أمس الاثنين، مجدداً إقامة المسلمين للصلوات بالشوارع فى فرنسا بـ”الاحتلال”.

وقالت لوبن فى تصريحات إعلامية عشية احتمال رفع الحصانة البرلمانية عنها بسبب تصريحات سابقة فى ذات السياق، إنها تفخر بأنها “تجرأت على قول ما يفكر فيه كل الفرنسيين أى أن الصلوات فى الشارع، والتى أقول لهم إنها لا تزال تقام على الأراضى الفرنسية، هى احتلال”.

وتابعت “أتمسك بكلامى ورفع الحصانة النيابية عنى سيصوت عليه خصومى السياسيون من اليمين واليسار، ولا مشكلة عندى فى ذلك”.

ولا تزال لوبن عضواً فى البرلمان الأوروبى منذ عام 2004 ويلاحقها القضاء الفرنسى إثر شكوى تم تقديمها بعد إلقائها خطاباً فى العاشر من ديسمبر 2010 نددت فيه بـ”الصلوات فى الشارع” من قبل المسلمين، الأمر الذى وصفته بـ”الاحتلال من دون دبابات ولا جنود، إلا أنه مع ذلك يبقى احتلالاً”.

وقد يرفع البرلمان الأوروبى الحصانة عن زعيمة الجبهة الوطنية اليوم الثلاثاء، مما قد يؤدى إلى إدانتها بـ”الحض على الكراهية العرقية”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب