لجنة الحكام في الاتحاد الآسيوي تحاصرها عاصفة الفساد

رفحاء اليوم . متابعات : مع تساقط الكثير من الأوراق في شجرة الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، تهاوت الكثير من الأسماء في الاتحادات القارية المناوئة للاتحاد الدولي، والذي أثار عملها الكثير من الأخطاء خلال الفترة الماضية وعلى رأس الأسماء التي ظهرت على السطح مساء اليوم (الجمعة)، تصدر رئيس الاتحاد التايلندي لكرة القدم ووراوي ماكودي، والذي يشغل منصب رئيس لجنة الحكام بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وعضو اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي، قائمة الأسماء المتهمة بقضايا فساد جاري التحقيق وكشفها بشكل كامل في الوقت الحالي.

وبحسب ماجاء في صحفية”آس” الإسبانية فإن التحقيقات ستختص بالأحداث المصاحبة للتصويت على مكاني إقامة كأس العالم 2018، وكأس العالم 2022 المقبلتين.

وجاء ماكودي إلى جانب تسعة أسماء أخرى أعلن عنها متهمة بالفساد حيال ذات القضية، ومنهم رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم آنخيل ماريا فيار، ورئيس الاتحاد البلجيكي ميشيل هوغ، إضافة إلى التركي ستينيس إيرزك، والقبرصي ليفكا ريتيس.

وضمّت القائمة العاجي جاك آنوما، ورافئيل سالغيرو “مسؤول كرة قدم من غواتيمالا”، والمصري هاني أبو ريدا، وفيتالي موكتو “الروسي”.

وكان رئيس الاتحاد الإنجليزي السابق لكرة القدم اللورد تريسمان، قد تحدث في وقت سابق بأن التايلندي ماكودي طالب بإعطائه حقوق نقل مباراة ودية مقترحة تجمع المنتخب التايلندي بنظيره الإنجليزي، مقابل منح الإنجليز صوته في ترشيحات استضافة كأس العالم 2018 المقبلة.

كما اُتهم رئيس لجنة الحكام الآسيوية ماكودي في قضية “مشروع الهدف الواحد”، في تايلند تحت مظلة الاتحاد الدولي لكرة القدم، بأنه أقام هذا المشروع على أحد قطع الأراضي التي يملكها شخصياً.

الجدير ذكره أن التحكيم الآسيوي في الفترة الأخيرة تدور حوله الكثير من الشبهات خصوصا في المباريات التي يكون طرفها أندية سعودية كما حدث من الحكم الياباني نشيمورا في نهائي أبطال القارة في نسخته الماضية بين الهلال السعودي وسيدني الاسترالي الذي قدم صورة قبيحة للتحكيم غير العادل والوجه الأسوأ لتحكيم، فضلا عن بعض المباريات في النسخة الحالية ضد الأندية السعودية وإغفال الكثير من ركلات الجزاء والأخطاء الفادحة التي لاتحتاج إلى تقدير، وهو الحدث الذي فتح هذا الملف قبل أن تتزايد الأخطاء وتصبح بصورة مكشوفة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب