لأول مرة.. “متطوعون” يقدّمون الإسعاف مجاناً لـ”المتعطلين” على الطرق

  • زيارات : 349
  • بتاريخ : 9-أكتوبر 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : قام مجموعة من الشباب بإنشاء مجموعة لمساعدة المتعطلين في كل مناطق المملكة دون مقابل ولوجه الله، تحت مسمى “فرسان الطرق”؛ حيث تعدّ هذه المبادرة هي الأولى من نوعها؛ إذ إن عدد المتطوعين بلغ حتى الآن 300 متطوع، وأغلبهم موظفون بوظائف مرموقة، راغبين بذلك في الأجر ونشر الابتسامة والمساعدة.

 
وكان لهذه الحملة وقع إيجابي على شباب السعودية في مواقع التواصل الاجتماعي؛ حيث قال مؤسس حملة “فرسان الطرق” عبدالرؤوف ناشر : “نحن مجموعة من الشباب متطوعون من كل المناطق تجمعنا الأخوة بالله، ولدينا أغلب أدوات المساعدة والطوارئ، وقد تطوّعنا لتقديم المساعدة وإغاثة المتعطل دون مقابل لوجه الله تعالى”.
 
وعن بداية الفكرة قال “ناشر” “لديّ الخبرة في أعطال السيارات، ومنذ عدة سنوات وأنا أخصص وقتاً يومياً لمساعدة المتعطلين على الطرقات، ومع الوقت رأيت أشخاصاً لديهم روح التعاون وقادرون على مساعدة الناس”.
 
وأشار إلى أن كل حي يوجد به أشخاص جاهزون لخدمة المحتاج بدافع وطني لوجه الله، ففكّرت بالأمر وقلت: “لماذا لا أقوم بعمل مجموعة تضم هؤلاء الفرسان، وإعلام الناس بالخير الموجود في شباب الوطن؟ فقمت بعمل إعلان تطوعي لاستقطاب نشامى الخير والخبرة في هذا المجال، وقد تفاجأت بعدد المتطوعين الكبير، لا يريدون بذلك إلا وجه الله؛ حيث إن بعض المتطوعين لديهم الاستعداد لمساعدة المتعطلين، حتى وإن كانوا يبعدون عنهم مسافة بعيدة “هنيئاً لهم”، ومن ثم قمت بتأسيس موقع إلكتروني، وقمنا بوضع أرقام المتطوعين لأغلب مناطق المملكة لاستقبال الاتصالات من المتعطلين”.
 
وأضاف: “هدف مجموعة فرسان الطرق إغاثة المتعطلين على الطريق وحل مشاكلهم لوجه الله، إضافة إلى التوضيح للمجتمع بأن الخير موجود في كل مسلم في هذه البلاد الطيبة، ونشر الفكر الإيجابي وثقافة العمل التطوعي في المجتمع”.
 
وبيّن: “كنت في طريق سفر “سكاكا- حائل الجديد” بطول 350 كم، ولا توجد محطات، وفي الساعة الثانية صباحاً، كانت هناك مركبة من النوع العائلي متعطلة؛ إذ كانت الرياح والأتربة شديدة، وقمنا بمساعدته؛ حيث إنه بعد توقفنا تبيّن أن لديه عائلة وأطفالاً، وله أكثر من ثلاث ساعات متعطل في طريق مقطوع، فقمنا بإصلاح العطل خلال نصف ساعة وأكمل طريقه، وقمنا بالتواصل معه للاطمئنان عليه؛ وغيرها من المواقف اليومية”.
 
وأشار إلى أن عدد المتعطلين كبير في شوارعنا، وكل شخص قد حصل معه موقف تمنى لو أن هناك شخصاً يساعده، فنحن -بإذن الله- معه حتى ينهي مشكلته.
 
وعن الرؤية لهذه الحملة كشف “ناشر” قائلاً: “إننا في المستقبل القريب بإذن الله سنغطي جميع مناطق المملكة الحبيبة، ونلبي نداء المحتاجين، ونبرهن للناس على مدى الخير الموجود في الشاب السعودي”.
 
ولفت إلى أنه لولا إرادة الله ثم المتطوعين الذين هم تاج على رأسه ما قامت هذه المجموعة، منوهاً بأن الرسالة الإيجابية لمتطوعي مجموعة “فرسان الطرق” وصلت لأكثر من 3 ملايين شخص عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مضيفاً: إننا بدأنا بمنطقة الرياض ومن ثم بمنطقة القصيم ومن ثم التوسع على أغلب مناطق المملكة.
 
وأكد أن المجموعة لا تستقبل أي دعم مادي أو حتى عيني من أي جهة ولسنا بحاجة للمال، موضحاً أن أغلب المتطوعين لديهم الخبرة بإصلاح الأعطال؛ حيث إنهم لا يتجاوزون سيارة متعطلة إلا وقد أصلحوها أو أعانوا في نقلها.
 
وبيّن “ناشر” أن المجموعة الآن تحت الإنشاء، وفي الأيام المقبلة سنقوم بالانضمام لجهة رسمية، وسنكون تحت مظلتها، وسوف نباشر عملنا بشكل رسمي بإذن الله، ونطلب من الجميع متابعة تحديث المجموعة على موقعنا Www.roadssa.com.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب