كيف تكتب سيناريو مسلسل رمضاني؟

  • زيارات : 518
  • بتاريخ : 15-يوليو 2013
  • كتب في : مقالات

كيف تكتب سيناريو مسلسل رمضاني؟

شلاش الضبعان

الأمر أسهل مما تتصور!
لا يحتاج الأمر إلى فكر خلّاق! ولا إلى حبكة فنية! ولا إلى إبداع في القصة حتى تكون خالدة وتبقى على مر الأجيال! كل ما عليك عزيزي المتطلع للظهور والباحث عن الشهرة بأي طريقة، القيام بما يلي:
– كخطوة أولى أساسية عليك استقبال الشهر الفضيل بحملة دعائية مكثفة ذات جرعة عالية من الكذب والتزوير، من أمثال الادعاء بأنك مررت بحالة نفسية صعبة أثناء كتابة العمل المعجز، وأن طاقم العمل تعرضوا للتهديد بالقتل والصلب وتقطيع الأطراف من خلاف، وأن هناك من عرض على بطلة المسلسل زواج مسيار أو مسفار، وأن هناك من بلغ به التأثر بالمسلسل المثير للجدل حد تغيير مسار حياته بأكمله!
– التركيز في الحلقات الأولى خصوصاً على القضايا المثيرة للجدل، والسعي للاستفادة من شهرة المبدعين بمحاولة الصعود على أكتافهم من خلال السخرية منهم وتشويه انجازاتهم، واعلم أن الباقي سيتولاه عشّاق المناكفة الذين سينشرون العمل حتى ولو لم يكونوا مقتنعين به، والباقي سيكمله المحبون!
– تكثيف ظهور العنصر النسائي في المسلسل، ولو بينت أنهن من بنات البلد المميزات واللائي يعانين من اضطهاد واقصاء مجتمعي مؤلم، مع الاستعانة بأسماء مستعارة ذات طابع محلي فهذا مما يساعد، وأياً كان من سيظهر -ما دام يحمل جنسية خليجية- فاعلم أنه لابد من الاستعانة بخبراء عالميين في الماكياج لعلهم يساعدون في إخفاء التضاريس الطبيعية الموجودة على وجوه البطلات، وعليهن أن يكن بكامل زينتهن حتى أثناء نومهن!
– لا تخف من ندرة العناصر التمثيلية التي سترضى بتمثيل ما كتبت، فالخراب الموجود في جميع المجالات سيساعدك في وجود من يوافقون على تمثيل ما كتبت، بل وسيتزاحم طلاب الشهرة أمام نصك!
– الاكثار من كمية النكت والإضحاك بمناسبة وغير مناسبة حتى ولو وصل حد السماجة، وعليك الاستعانة بأصوات الضحك الآلية لعلها تؤثر في المشاهدين فيضحكون عليك وعلى ما كتبت!
– لا تفكر بمصطلحات متخلّفة مثل (عيب! تشويه سمعة البلد! صفحة سوداء في تاريخك!) فهذه كلها لا تدل إلا على شيزوفرينيا بدوية ذهانية متقدمة!
– الخطوة الأهم، عليك بالبحث الجاد عن واسطة في إحدى القنوات الفضائية، حتى ولو كانت نسبة الواسطة المقررة عالية، ولا تخف أو تتردد بل عليك رفع مستوى شروطك، ليس لإبداعك، ولكن لأن القناة متورطة مثلك بعدم وجود أعمال تستحق!
ومبروك الشهرة السريعة والمؤقتة مقدماً!

*كاتب بصحيفة اليوم السعودية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب