كارو: تركوا المجموعة وركزوا على استبعاد لاعب واحد

رفحاء اليوم . متابعات : بدا مدرب المنتخب السعودي، خوان لوبيز كارو، غاضبا وهو يعاتب الإعلام إثر تعامله مع قضية استبعاد حارس مرمى المنتخب السعودي، عبدالله العنزي، من معسكر الأخضر الذي يستعد غداً للقاء إندونيسيا في آخر مباريات تصفيات كأس أمم آسيا ٢٠١٥.

وقال كارو في المؤتمر الصحافي: “آنا آسف لتعامل الإعلام مع هذه القضية بهذا الشكل، لدينا في المنتخب ٢٥ لاعبا، وهو يتحدث عن استبعاد لاعب واحد بهذه الطريقة، أمضيت سنين طويلة من عمري في العمل الفني في منتخبات أولى وفي الفئات السنية، ولي في السعودية سنتان، أنا لا أفهم لماذا يتم التركيز على اسم واحد وتجاهل البقية دائماً”.

ونفى كارو أن يكون المنتخب السعودي سيلعب مواجهة إندونيسيا على أنها تحصيل حاصل، وقال: “أود أولا أن أشكر اللاعبين وجماهير الدمام تحديدا، لأنهم حسموا التأهل قبل هذه المباراة، نحن نلعب كل مواجهة كأنها نهائي كبير، لأننا نلعب باسم السعودية”، مضيفا “سنحاول غداً مواصلة انتصاراتنا، ولن نتهاون في المباراة”.

من جانبه، أكد مهاجم المنتخب السعودي، ناصر الشمراني، جاهزية فريقه لمواجهة إندونيسيا، وقال: “نحن جاهزون للعب هذه المباراة، صحيح أننا حسمنا التأهل مسبقا، ولكن الفوز في هذه المباراة مهم بالنسبة لنا، وسنسعى للحصول عليه”.

مدرب إندونيسيا: جئنا للفوز

أبدى السويسري، الفريد ريدل، مدرب المنتخب الإندونيسي، حماسة كبيرة قبل مواجهة المنتخب السعودي، مساء غد الأربعاء في الدمام، وقال في المؤتمر الصحافي قبل المباراة: “لسنا هنا للمنافسة على التأهل إلى نهائيات أمم آسيا المقبلة، جئنا لنثبت أننا فريق جيد، وسنقاتل للفوز”، مضيفا “أنا استملت زمام أمور المنتخب الإندونيسي بداية العام الجاري، لا أعرف بعض اللاعبين، ولكنني أثق في إمكانيات المجموعة، وأن بإمكانها تقديم نتيجة إيجابية”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب