في ملحق مشاعر شمالية بمناسبة اليوم الوطني … مسؤولين “وطن العطاء يستحق الوفاء”

رفحاء اليوم . منيف مناحي النماصي

تحتفي المملكة العربية السعودية اليوم الإثنين 17 ذي القعدة لعام 1434 هجرية / قمرية، المقابل لغرة برج الميزان من العام 1392 هجرية / شمسية، الموافق الثالث والعشرين من سبتمبر 2013 م بذكرى اليوم الوطني الـ (83) للبلاد ،حيث تحلّ هذه المناسبة الغالية والوطن يرتقي سلم المجد نحو مزيد من العزّ والازدهار والنماء ليتبوأ بين الأمم أعلى المراتب ويسهم في خدمة الإنسانية بقيادة رشيدة تعمل بجد وتفان وفق توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولى عهده الأمين حفظهم الله..
ويستذكر الشعب السعودي في هذا اليوم المجيد ملحمة جهاد طويل سطرتها كتب التاريخ أرسى خلالها الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه قواعد هذا البنيان على هدى كتاب الله الكريم وسنة رسوله الأمين – صلى الله عليه وسلم – سائراً في ذلك على نهج أسلافه من آل سعود لتنشأ في ذلك اليوم دولة فتية تزهو بتطبيق شرع الإسلام وتصدح بتعاليمه السمحة وقيمه الإنسانية في كل أصقاع الدنيا ناشرة السلام والخير والدعوة المباركة باحثة عن العلم والتطور سائرة بخطى حثيثة نحو غد أفضل لشعبها وللأمة الإسلامية والعالم أجمع،بعد إعلان توحيد هذه البلاد المباركة تحت راية ( لا إله إلا الله محمد رسول الله )، وإطلاق اسم (المملكة العربية السعودية) عليها في 19 من شهر جمادى الأولى من سنة 1351هـ.

وبهذه المناسبة يشارك أبناء محافظة رفحاء ومنطقة الحدود الشمالية الوطن فرحته وقد تلقت “رفحاء اليوم” العديد من كلماتهم الصادقة والمعبرة عن هذه المناسبة:

مدير عام الشرطة اللواء حمود

وبهذه المناسبة قال مدير شرطة منطقة الحدود الشمالية لواء حمود بن صالح المنصور أنه في كل عام وتحديداً في اليوم الأول من برج الميزان الموافق 23 سبتمبر, تطل علينا مناسبة وطنية عزيزة على قلوب المواطنين , ذكرى توحيد المملكة العربية السعودية , وفي مثل هذه مناسبة لابد أن نتذكر تلك البطولات والتضحيات التي قدمها مؤسس هذه الكيان الكبير الملك عبد العزيز آل سعود ورجاله المخلصين الميامين إلى أن توحدت المملكة على كلمة التوحيد والشرع الحنيف , وهذه المناسبة الوطنية هي محطة تأمل لهذا الكيان الكبير الذي وهبه المولى (عز وجل) من فضله ونعمه الكثير والتي يأتي بمقدمتها نعمة العقيدة الراسخة ونعمة الأمن والآمان والاستقرار .. والتي أرسى دعائهما موحد هذه الدولة وأبنائه البررة , ويمر اليوم الوطني وقد أصبحت المملكة رقماً مهماً وصعباً بين كافة الدول لما تحقق لها من تطور في كافة المجالات والخدمات يفوق ما تحقق لأي دولة إذا قورن بالفترة الزمنية التي من خلالها تحقق هذا الإنجاز , ويحق للمواطن السعودي أن يفخر بذلك ، ومن أهم ما تقدمه الدولة من خدمات يتطلع إليها إي مجتمع في إي دولة هي الخدمات الأمنية التي من شانها توفير الأمن والاستقرار للمواطن والوافدة الزائرة , لان أي مجتمع هاجسه الأول هو الإحساس بالأمن على نفسه وعرضه وماله ، وهذا ما توفر ولله الحمد في بلادنا بفضل من الله (عز وجل) ثم بفضل السياسة الحكيمة والرشيدة التي ينتهجها ولاة الأمر بتطبيق شرع الله على الجميع , مما كان له الأثر الايجابي في استتباب الأمن والاستقرار الذي نعيشه ولله الحمد ، فعلى قمة الهرم الأمني تتربع شخصية أمنية تتمثل في شخص سمو سيدي صاحب السمو الملكي الأمير/ محمد بن نايف بن عبد العزيز (حفظهما الله) والذين لم يدخرا جهداً مادياً كان أو معنوياً في سبيل رفع مستوى الأمن . فبفضل من الله ثم بفضل توجيهه وإشرافه المباشر بتوفير كل ما من شأنه رفع مستوى الخدمة الأمنية ، حتى أصبحت المملكة العربية السعودية مضرب مثل ومن أوائل دول العالم في توفير الأمن للمواطنين والمقيمين على أرضها . أدام الله على بلادنا أمنها استقرارها وحفظ حكامها من كل مكروه وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

ذياب فراج

وقال مدير مكتب التربية والتعليم بمحافظة رفحاء الأستاذ ذياب فراج الشمري اليوم الوطني أدوار إجتماعية وعلمية ووظيفية , وأضاف: بمناسبة اليوم الوطني والعزيزه على قلوبنا جميعا لابد أن يمارس كلاً منا دوره من موقعه الاجتماعي والعلمي والوظيفي ورسالتنا كتربويين بهذه المناسبة تتمحور في غرس وتنمية الولاء والانتماء للوطن وقادته وتعميق مبدأ الانتماء الوطني لدى طلابنا مستقبل الامه وطالباتنا امهات المستقبل من خلال ابراز الدور العظيم للمؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود رحمه الله في توحيد البلاد وان نكون حريصين على ترجمة الافكار الوطنيه الابداعيه إلى مبادرات عمليه تسهم في التنميه الوطنيه المستدامه ، وتوعية الطلاب والطالبات بماضيهم الشامخ وحاضرهم ومستقبلهم المشرق وابراز مكتسبات الوطن وكيفية المحافظة عليها , اسأل الله ان يحفظ لوطننا امنه وقادته وشعبه الوقي العظيم وان يوفقنا لكل ما فيه خدمة ديننا ثم وطننا و مليكنا.

ماجد المطلق

وقال الأستاذ ماجد صلال المطلق رئيس نادي الحدود الشمالية الأدبي: اليوم الوطني مناسبة غير عادية تمر بنا كل عام، والحقيقة إن هذه المناسبة تعيش في وجدان كل سعودي فهو يومٌ أعلن فيه توحيد الوطن وأهله بعد أن كانوا شعوباً متنافرة وقبائل متناحرة ، هذا الوطن العظيم الذي اجتهد القائد المؤسس ورجاله البواسل بتوحيده في ظل راية التوحيد وتحت شعار العدل والرخاء.
في الماضي عايش أجدادنا وأباؤنا الفقر والجهل والمرض والخوف ، واليوم ولله الحمد نعيش فيه بأمن وأمان في وطن أصبح عنواناً للأمن والرخاء وأهله قائمون على خدمة الحرمين الشريفين والحجاج والمعتمرين والزوار عندما نرى ماحولنا نتذكر قول الباري عز وجل” ﺃَﻭَﻟَﻢْ ﻳَﺮَﻭْﺍ ﺃَﻧَّﺎ ﺟَﻌَﻠْﻨَﺎ ﺣَﺮَﻣًﺎ ﺁﻣِﻨًﺎ ﻭَﻳُﺘَﺨَﻄَّﻒُ ﺍﻟﻨَّﺎﺱُ ﻣِﻦْ ﺣَﻮْﻟِﻬِﻢْ…” وحري بنا في نفس الوقت الذي نتذكر فيه الماضي ونعيش الحاضر ، أن نستشرف المستقبل لنحافظ على مكتسبات الوطن ونتطلع إلى مستقبل أفضل لوطن نحميه ونبنيه , اللهم احفظ بلادنا وقادته واهله من كل سوء ومكروه.

م عبدالعزيز الغشم

وتحدث المهندس عبدالعزيز الغشم مدير بلدية محافظة رفحاء بهذه المناسبة قائلاً : لا غرابة أبداً أن يحتفل السعوديون”اليوم” باليوم الوطني الذي يجسد تاريخه ذكرى خالدة وملحمة بطولية لتوحيد وبناء المملكة العربية السعودية على يد المغفور له الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود “رحمه الله” وأبنائه من بعده وحري على أبناء الوطن جميعاً في مثل هذا “اليوم” أن يقفوا وقفة تأمل على التطورات والتنمية المستمرة لهذا الوطن منذ مرحلة التأسيس وحتى عهدنا الحاضر,عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله وأثر ذلك”اليوم” وانعكاساته الإيجابية على المجتمع السعودي في مختلف المجالات والأصعدة منذ تأسيس المملكة العربية السعودية على يد المغفور له الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود”رحمه الله” وما حصلت عليه المملكة من إنجازات عالمية وعربية تحققت واحتلت فيها مكانة عالمية مميزة ومؤثرة بين دول العالم ومن التطورات التي لاحظناها في بلدية محافظة رفحاء التطور والدعم الكبير لميزانيات البلدية واعتمادات المشاريع البلدية التي أسهمت في بناء جزء غالي من “الوطن” خدمياً وتنموياً ونجد نحن اهتمام كبيراً من القادة على أن تحصل كل بلدية على حقها من التنمية وبلغت ميزانيات البلديات ذروتها في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظة الله الأمر الذي استفادت منه بلدية محافظة رفحاء في تنفيذ عدد كبير من المشاريع البلدية بالمحافظة والقرى التابعة لها , وختاماً نهنئ خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولى عهده الأمين الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود والنائب الثاني الأمير مقرن بن عبد العزيز آل سعود بذكرى اليوم الوطني سألين المولى عز وجل النماء والتطور لوطننا عاماً تلو عام.

بندر العنزي

وقال الأستاذ بندر العنزي مدير الضمان الإجتماعي بمحافظة رفحاء نتقدم اولاً بالتهنئه لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي العهد وسمو النائب الثاني حفظهما الله ونتذكر بهذه المناسبه ماتحقق من انجازات وتطور كبير في شتى المجالات بدأت منذ توحيد المؤسس رحمه الله لهذا الوطن تحت راية التوحيد ومن أهم التطورات ما شهده قطاع الضمان الإجتماعي من رعاية من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله حفظه الله والذي أولاه إهتمام بالغ من خلال ايجاد المبرامج التي تخدم المستفيدين , كماتدفعنا هذه المناسبة الغالية للتعاون والحرص على الحفاظ على مكتسبات وطننا الغالي وحمايتها , راجياً من الله أن يديم نعمة الأمن والأمان علينا جميعاً.

العقيد فهد المبارك

وقال العقيد فهد بن مبارك الشمري مدير إدارة الدفاع المدني بمحافظة رفحاء بهذه المناسبة نهنئ والدنا خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ورعاه وسمو ولي العهد الامين وسمو نائبه الثاني وسمو وزير الداخلية وسمو أمير منطقة الحدود الشمالية والشعب السعودي الكريم , وقال : تحل ذكرى اليوم الوطني لبلادنا الغالية في يوم الاثنين الموافق 1434/11/17 والذي يتذكر فيه المواطن السعودي بكل فخر واعتزاز هذه المناسبة التاريخية السعيدة التي تم فيها جمع الشمل ولم شتات هذا الوطن المعطاء .اليوم الوطني يوم توحيد هذا الكيان العملاق على يد جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله أثراه -وفي هذه المناسبة الغالية نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر زاه وغد مشرق في وطن تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة أخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم حتى أصبحت له مكانة كبيرة بين الامم .
تمر علينا هذه الذكرى لنسلتهم العبر والدروس من سيرة القائد الفذ الملك عبد العزيز الذي استطاع بحنكته ونافذ بصيرته .وقبل ذلك كله بأيمانه الراسخ بالله جل وعلا أن يضع قواعد هذا البناء الشامخ ويشيد منطلقاته وثوابته التي مازلنا نقتبس منها لتنير حاضرنا ونستشرف بها ملامح مانتطلع إليه في الغد -أن شاء الله -من الرقي والتقدم في سعينا الدائم لكل مامن شانه رفعة الوطن ورفاهيته وكرامة المواطن .

المعيلي

الأستاذ عياد معيلي المعيلي مدير القطاع الصحي محافظة رفحاء قال اليوم الوطني ،هو يوم توحيد هذا الكيان العملاق على يد جلالة الملك الموحد عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه وفي هذه المناسبة الغالية نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر زاه ومستقبل مشرق في وطن تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة أخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم حتى أصبحت له مكانة كبيرة بين الأمم.
هذه الذكرى السنوية تمر علينا لنستلهم العبر والدروس من سيرة القائد الفذ الملك عبدالعزيز الذي استطاع بحنكته ونافذ بصيرته، وقبل ذلك كله بإيمانه الراسخ بالله أن يضع قواعد هذا البناء الشامخ التي ما زلنا نقتبس منها لتنير حاضرنا ونستشرف بها ملامح ما نتطلع إليه في مستقبلنا إن شاء الله من الرقي والتقدم في سعينا الدائم لكل ما من شأنه رفعة ورفاهية وكرامة المواطن ،وفي كل مناسبة تمر على هذا الوطن يستشعر المواطن ماقدمه الملك عبدالعزيز من تضحيات من أجل توحيد هذا الكيان بأنسانه ومكانه ومن بعده ابناءه واحفاده .

وطبان التمياط

وقال الأستاذ وطبان بن فاضل التمياط رئيس المجلس البلدي بمحافظة رفحاء أن الملك عبدالعزيز.. تاريخ.. وبناء دولة , وأضاف نحتفل في المملكة العربية السعودية باليوم الوطني (83) بذكرى عطرة وتاريخ مجيد وحاضر مشرق ومستقبل زاهر، وذلك عبر مسيرة خالدة، تحققت معها أروع وحدة وأعظم إنجاز في نموذج متفرد على المستوى المحلي والعالمي قادها بطل محنك استطاع ان يعمل المعجزة الفذة إنه البطل الموحد والمؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود طيب الله ثراه منطلقاً من ثوابت الدين العظيم، والحنكة المتميزة والبصيرة الثاقبة والرؤية الصائبة، حيث استطاع – رحمه الله – ان يوحد هذا الكيان المترامي الأطراف في وطن واحد ودولة واحدة وجمع الناس في أسرة تحيطها المحبة والتعاون والألفة.
إن اليوم الوطني لمملكتنا الغالية من الأيام الخالدة التي تستدعي فيها ذاكرة التاريخ نحو ما تحقق من بطولات وانجازات، وتستلهم منها العبر والدروس نحو في العبور نحو المستقبل المشرق وتجاوز التحديات والصعاب التي تعترض مسيرة العطاء والنماء .. استطاع ان يقضي على الفوضى ويركز دعائم الأمن والأمان والاستقرار، ونشر العلم، وتوفير كافة ما يخدم المواطنين وسبل العيش الكريم، وجعل من المملكة العربية السعودية دولة ذات كيان ومكانة وسيادة بين دول العالم، انطلاقاً من ثوابت ديننا الحنيف.. وقد سار على هذا النهج الملوك من بعده حتى العهد الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله ورعاه – عهد الرخاء والعطاء والنماء والأمن والأمان والاستقرار.

العقيد عبدالله الأحمد
وقال العقيد عبدالله الأحمد ثلاثة وثمانون عاما مضت على تأسيس بلادنا الغالية، هذا اليوم الذي سجله التاريخ بانطلاقة قافلة الخير والبناء والتنمية والحضارة، فبعد أن أرسى جلالة الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود –طيب الله ثراه- قواعد هذه البلاد المباركة واصل أصحاب الجلالة أبناؤه الملوك البررة من بعده السير على خطاه متسلحين بسلاح الإيمان والحكم بشرع الله عز وجل. لقد أنعم الله عز وجل على بلادنا بأن هيأ لها من أبنائها من حمل راية التوحيد وواصل العمل على جمع الشتات ودعا إلى التآخي والتلاحم ليمكن هذه البلاد المباركة من أخذ موقعها الريادي باعتبارها بلاد الحرمين الشريفين ومهوى أفئدة المسلمين في كل بقاع المعمورة، وبتوفيق الله عز وجل تم لجلالة الملك عبدالعزيز ما أراد.إن ذكرى اليوم الوطني تدفعنا جميعاً للاعتزاز بوطننا الغالي، والحفاظ على منجزاته العظيمة، والعمل جميعاً على رسم مستقبل أكثر بهاءً وعطاءً ونماءً، لبلد يستحق منا كل العطاء والبناء والنماء.. نسأل الله لهذا الوطن الغالي مزيداً من التقدم والتنمية والازدهار في ظل قيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي عهده الأمين، وسمو سيدي النائب الثاني وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان والاستقرار، إنه سميع مجيب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب