فصل 11 موظفاً من أمانة الحدود الشمالية طالبوا بزيادة رواتبهم

رفحاء . خلف جويبر ( عرعر )

أصدرت أمانة الحدود الشمالية قرارا بفصل11 موظفا كانوا قد رفضوا عن العمل منذ الأسبوع الماضي للمطالبة بزيادة رواتبهم التي لا تتجاوز ألفي ريال.
وقال حسن العنزي، إنه يعول أسرة مكونة من تسعة أفراد، ومصيرهم أصبح يؤرقه بعد فصله من العمل.
وأضاف «أنا العائل الوحيد لهم ولم نتوقع أن يصل الأمر إلى الفصل لمجرد أننا نطالب بتطبيق الأمر الملكي القاضي بأن الحد الأدنى لرواتب السعوديين ثلاثة آلاف ريال، ونحن نتقاضى 1880 ريالا فقط».
وذكر محمد شلال ومغير راضي وساير العنزب ومسعود دبشي أنهم قدموا شكوى رسمية إلى ديوان المظالم في عرعر لاسترجاع وظائفهم التي فقدوها وتعويضهم.
من جهته، أكد المتحدث الإعلامي بأمانة الحدود الشمالية محمد سبتي، أن الموظفين المفصولين رفضوا العمل ولم يلتزموا بالعقد المبرم بينهم وبين الأمانة.
مضيفا أنه تم إنهاء عقودهم.
وكان أمين أمانة الحدود الشمالية المهندس عبدالمنعم الراشد أوضح في تصريح سابق، لـ»الشرق»، أن الذين رفضوا العمل هم مجموعة من سائقي المعدات ويعملون بعقود مؤقتة شهرية، وطالبوا بزيادة رواتبهم.
مبيناً أن عقودهم التي قاموا بتوقيعها بأنفسهم تتضمن رواتبهم التي يتقاضونها حالياً.
وأضاف «العقود قامت الأمانة بتوقيعها لفترة معينة لحاجتها لهم، ورفضهم العمل يعدّ مخالفاً لبنود العقد الموقع من قِبلهم، الذي ينص في أحد بنوده على أنه يحق للأمانة إنهاء العقد في أي وقت تراه».
مشيراً إلى أن أغلبهم تم تعيينهم في جمادى الأولى الماضية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب