عرض مقصورات “الجوهرة” للإيجار السنوي

رفحاء اليوم . متابعات : يدرس فريق عمل برئاسة الرئيس العام لرعاية الشباب الأمير عبدالله بن مساعد، إمكانية الاستفادة القصوى من مقصورات الـvip الموجودة حاليا في ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة “الجوهرة المشعة”، وذلك بعرضها للإيجار السنوي لمدة تصل إلى 3 سنوات على الشركات التسويقية والتجارية، وأعضاء شرف الأندية السعودية؛ وذلك بغرض تحقيق عوائد مالية عالية تستفيد منها الأطراف ذات العلاقة، وتسمح للمستأجر باستضافة ضيوفه، ووضع شعاراته على جدرانها، كما أن الملعب سيكون مفتوحا يوميا من الـ9 صباحا وحتى الـ5عصرا، حتى في غير أيام إقامة المباريات لاستقبال الوفود والزيارات المدرسية، وللشركات لحضور الفعاليات والأنشطة التجارية فيها.

وستمتد الاستفادة من مقصورات إستاد الجوهرة إلى جميع المقصورات الموجودة في ملاعب المدن الرياضية كافة، التي أمر بإنشائها خادم الحرمين الشريفين.

وقال رئيس رابطة دوري المحترفين السعودي محمد النويصر، إن الدراسة يعكف عليها حاليا فريق عمل برئاسة الرئيس العام لرعاية الشباب، بهدف تحقيق الاستثمار الأمثل من الملاعب، وإيجاد أكبر العوائد المالية، بدءا من ملعب مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الرياضية بجدة، وامتدادا لـ11 ملعبا، التي أمر بإنشائها خادم الحرمين الشريفين في مختلف مدن المملكة، ويأتي هذا التوجه بغرض إدرار دخل كبير علي المستفيدين، إضافة إلى الدخول الأخرى للملعب خلال المباريات، التي سيتم الاستفادة منها في أعمال الصيانة مستقبلا، مضيفا أن هذه الملاعب ستكون مفتوحة من التاسعة صباحا وحتى الخامسة عصرا لزيارات المدارس والشركات والوفود، فالملعب لن يكون فقط لمتابعة مباريات كرة القدم، بل لجميع الألعاب المختلفة والفعاليات والأنشطة التجارية التي ستتوافر في هذا الوقت لخدمة الزائرين”.

وأكد النويصر أن ملعب الجوهرة سيكون نموذجا يضاهي الملاعب العالمية، إذ إنه يشهد الآن ارتفاعا في مستوى الخدمات والمنتجات، إضافة إلى استحداث نظام التذاكر الإلكترونية، التي وفرت على المشجع عناء الوقوف في الطوابير تحت حرارة الشمس، وأصبح بمقدوره الحصول عليها وهو في بيته أو مكتبه، مبينا أن الخدمات ستوفر دخلا جيدا للأندية، إذ بلغ معدل دخل المباريات هذا الموسم نحو 3 ملايين ريال، منها 2 مليون ريال من التذاكر، و300 ألف ريال من الأغذية، و480 ألف ريال من بيع المنتجات، وذلك من خلال أولى مباراتين خاضهما قطبا جدة الاتحاد والأهلي عند انطلاقة دوري عبداللطيف جميل للمحترفين أمام الفتح وهجر على ملعب “الجوهرة”.

وأضاف أن نظام بيع التذاكر الإلكترونية حقق إقبالا كبيرا، ونجاحا ملموسا في أول تجربتين له خلال مباراتي الاتحاد والعروبة والأهلي والخليج، إذ بيع 27 ألف تذكرة “أون لاين” في المباراة الأولى من أصل 43 ألف تذكرة، فيما تم بيع العدد المتبقي في الملعب والبريد. وسارت الأمور بشكل فعال في المباراة الأخرى التي حضرها 19626 متفرجا، تم شراء نصفها إلكترونيا والنصف الآخر من الملعب.وتابع: “سنمضي قدما في هذه العملية، ولن نتراجع لتحقيق أقصى راحة للجماهير، وأعلى نسبة نجاح، وهي امتداد لتجارب خطوط الطيران في التذاكر الإلكترونية، وتعاملات البنوك المصرفية التي وفرت العناء على العملاء للذهاب إليها، وقلصت بالتالي الكثير من التكاليف المادية والبشرية”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب