عبدالرحمن بن مساعد: مصير سامي (السبت) .. والهلال الأقرب لكأس آسيا

رفحاء اليوم . متابعات : كشف الأمير عبدالرحمن بن مساعد رئيس نادي الهلال أن قرار استمرار سامي الجابر مدربا للفريق بعد أول سنة تدريب، سيتحدد السبت أو الأحد من خلال اجتماع بين أعضاء الشرف الداعمين ومجلس الإدارة، وأن مصلحة الهلال هي الأهم، مع تأكيده على نجاح سامي في مهمته كأول سنة من وجهة نظره الشخصية.

وشدد رئيس الهلال على أنه لم يرى بطولة آسيا قريبة من الهلال منذ ترأسه النادي لمدة سنوات مثلما يراها الآن, وقال وهو منتش بالفوز العريض على فريق بونيودكور الأوزبكي بنتيجة 3/0 في إياب دور الـ16 من بطولة دوري أبطال وتأهله إلى دور الثمانية : “يلزمنا بذل مجهود كبير من أجل تحقيق هذا الأمر, وتعاون جميع الأطراف, وتوفيق رب العالمين قبل كل شيء, ثم دعم الجمهور الهلالي العظيم الذي دائماً في الموعد, والذي أثبت أنه الطرف الذي يؤدي دائماً ما عليه من دون تقصير، فالتقصير إما من الإدارة أو أعضاء الشرف أو اللاعبين أو المدربين، ولكن الجمهور دائما يقدم دوره بكفاءة”.

وكان الأمير عبدالرحمن بن مساعد قد بدأ حيثه الفضائي بعد المباراة عبر (بي إن سبورت) قدم هنأ الأندية الخليجية الأربعة التي تأهلت إلى دور الثمانية: الهلال, الاتحاد, السد القطري, العين الإماراتي مبدياً سعادته بوصول فريق خليجي إلى نهائي آسيا.

وأوضح الأمير عبدالرحمن بن مساعد بأن تغيير نظام البطولة أنصف فرق غرب القارة, حيث كانت في السابق تلعب مبارياتها في دور الثمانية وهم لا يزالون في مرحلة الإعداد في بداية الموسم ضد فرق شرق آسيا التي وصلت لأعلى مستوى لهم لتوافقها مع نهاية الموسم عندهم, مضيفا: “الآن أصبح هناك نوع من العدل حيث سيقابل كل فريق خليجي فريقاً أخراً مماثلاً له في الظروف, والفريق الذي سيصل للنهائي الذي سيقام في نوفمبر المقبل سيكون قاطعاً للعديد من المباريات, وقد وصل إلى جاهزية تضمن العدالة في المنافسة”.

وشدد على أن الهلال قدم مستوى متميزاً هذا الموسم, ولولا بعض الظروف غير الطبيعية ، لاختلفت الأمور فيما يتعلق بالإنجازات, وقال : “هناك ظروف غير طبيعية (استثنائية) حصلت الموسم هذا, ولن أعيد الحديث عنها، نحن راضين كل الرضى عن عناصر فريقنا, وراضين عند الأداء المقدم, نسأل الله التوفيق أشكر الجمهور الهلالي أولاً, وأشكر أعضاء الشرف الداعمين الذين كان دعمهم سلاحاً لنا الموسم هذا والموسم القادم وسيأتي وقت أذكرهم بالاسم رغم أنهم لا يحبذون ذلك”.

وألمح رئيس الهلال إلى رحيل كاستيلو عن نادي الهلال في الفترة القادمة, مؤكداً بقاء نيفيز وديجاو وكواك في الموسم المقبل, مشيراً إلى أن الصفقات المحلية ستكون قليلة جداً ومركزة في من يحتاجهم الفريق من المميزين فقط، وأنه لن يضم أي لاعب مالم يكن في مستوى الهلال بعد تجارب سلبية في السنوات الماضية.

وحول استمرار سامي الجابر مدرباً للفريق قال: “من وجهة نظري أنه نجح في أول مواسمه التدريبية, إذ وصل بفريقه إلى وصافة الدوري بفارق نقطتين, ووصل إلى نهائي ولي العهد, ووصل إلى دور الثمانية آسيوياً, لعب 41 مباراة, فاز في 29 منها, وتعادل في ست وخسر مثلها وهذا معدل جيد بلا شك, وهو شخصية مثيرة وذو كاريزما ونجومية طاغية منذ أن كان لاعباً, ولهذا كان الانقسام عليه كبيراً منذ بدايته, سنتدارس الموضوع مع أعضاء الشرف الداعمين السبت أو الأحد وستكون للإدارة الكلمة الفصل في هذا الموضوع حيث ستكون مصلحة الهلال فوق كل شيء”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب