ظاهرة (ليلة الفتيات) تقام في فندق شهير بالرياض بعيداً عن الهيئة

  • زيارات : 424
  • بتاريخ : 10-يناير 2013
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات

أصدرت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في منذ مطلع الأسبوع الماضي قرارا يقضى بإغلاق أقسام العزاب في جميع مطاعم أحد المراكز التجارية في العاصمة الرياض، وذلك لفصل الفتيات عن الشباب في لقاء بات يتكرر بشكل أسبوعي تحت مسمى (ليلة الفتيات).
وبحسب (الجزيرة أونلاين) أن (ليلة الفتيات) بعد قرار المنع انتقلت منذ نحو أسبوع إلى أحد أشهر الفنادق في الرياض في محاولة للالتفاف على تدابير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، التي تحاول محاصرة مثل هذه الظواهر.
وقررت الهيئة منع الشباب من دخول المركز على خلفية ما بات يعرف محليا بـ (ليلة الفتيات)، التي تتم في المجمع الواقع على طريق العليا العام كل يوم ثلاثاء من كل أسبوع.
تجمع الفتيات والشباب الذي تحول إلى تقليد أسبوعي منذ نحو عام ونصف تحول إلى علامة جذب في العاصمة، خاصة وأن أعداد المقبلين عليه من الجنسين أصبحت الزيادة فيها تلاحظ بشكل لافت، ما تسبب في إثارة ضجة في الشارع السعودي، إذ يتجمع الشباب والفتيات في المركز التجاري وهم بكامل أناقتهم ليل الثلاثاء أسبوعيا.
(ليلة الفتيات) كان لها عدد من الآثار التي ظهرت في خارج المجمع التجاري منها التسبب في اختناقات مرورية في الشوارع المجاورة للمجمع التجاري، إلى جانب اكتظاظ المجمع بالمرتادين من الشباب في يوم الثلاثاء.
(الجزيرة أونلاين) تحدثت إلى طوني عمر مدير أحد المطاعم في المجمع الذي أن حجوزات المطاعم كانت بمثابة تذكرة دخول للشباب، مشيرا إلى أن مطاعم المجمع الستة تصدر قائمة بأسماء الحجوزات فيها، ويتم إرسالها للبوابات الرئيسية، للسماح لأصحاب الحجوزات من الشباب بالدخول للمجمع، لافتا إلى أن من لم يرد اسمه في قائمة الحجوزات يمنع من الدخول.
وقال عمر إن ما يعرف بـ(ليلة الفتيات) هي السبب في احتشاد الفتيات والشباب داخل المجمع، مبينا أن المجمع تحول إلى ساحة استعراض لأكثر الثياب أناقة وأفضل الحلي والمجوهرات وأغلى الحقائب.
وأوضح عمر أن طاولات مطعمه تتسع لنحو 300 شخص يتم حجزها بالكامل قبل يوم الثلاثاء، إلى جانب تحايل بعض الشباب بتسجيل أسمائهم ضمن قائمة الحجز رغم عدم توفر طاولات، وذلك سعيا منهم لدخول المركز وحضور (ليلة الفتيات).

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب