طلاب ثانوية الخشيبي بين إهمال المقاول وتجاهل إدارة التعليم

رفحاء اليوم . سلطان الشيحي

في الوقت الذي يبحث فيه الطالب عن مصدر للمعلومة ويكون ذلك المصدر قريباً منه لا تزال إدارة التربية والتعليم بمنطقة الحدود الشمالية تتجاهل ذلك مع طلاب ثانوية مدرسة قرية الخشيبي حيث اجبرت الطلاب على تكبد عناء السفر من أجل دراسة المرحلة الثانوية إما في قرية الهباس ٦٠ ك ذهاباً وإياباً أو ١٢٠ ك لرفحاء وعلى الرغم من توفر الميزانيات في عهد الرخاء عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود والميزانيات التي تصرف على التعليم في عهده الميمون , وعلى الرغم من وجود مبنى لم يتم استكماله سابقاً وأوقف العمل فيه لعدم التصريح لافتتاح مدرسة ثانوية , وبين هذا التجاهل يأتي إهمال مقاول للنقل لم يتحمل المسؤولية فبعد الحادث الذي تعرض له الباص الأول أحضر المتعهد وسيلة نقل رديئة لاتتوفر بها وسائل الراحة والأمان , حديث لا يوجد تكييف يزيل عن الطلاب حر الصيف وعناء الطريق الطويل الذي يسلكونه .

“رفحاء اليوم” رصدت ميدانياً معاناة الطلاب واطلعت على مطالب أولياء الأمور واعتراضهم حيث قال أحد أولياء الأمور عقيل ثامر ” بدلاً من استحداث ثانوية في الهجرة ، يأتينا المتعهد بباص قديم متهالك بدون تكييف والمسافة أكثر من ١٣٠ كم والطريق كما يعلم الكل دولي مليء بالشاحنات ابنائنا هم الضيحة “
وقال مهاوش حبيب الشمري أيضاً أحد أولياء الأمور ” نستغرب بعد الحادث الشنيع وسيلة نقل قديمة بدون تكييف أين الوزارة . . ؟! أين الإدارة . . ؟! أين المسؤولين . . ؟!
كما أن “رفحاء اليوم” رصدت من خلال الطلاب مدى تأثير هذا التردد وأفاد الطلاب أن خمسة طلاب من زملائمهم تركوا الدراسة بسبب التردد وبحثوا عن وظائف , وأربعة طلاب نقلوا إلى مدن أخرى بحثاً عن الإستقرار .

ضرورة الإستحداث
كما أكد الطلاب ضرورة استحداث مدرسة ثانوية في قرية الخشيبي وذلك لأن عدد الطلاب الذين يدرسون في المرحلة الثانوية الآن ويترددون 25 طالباً , والطلاب الذين يدرسون في الصف الثالث متوسط عددهم 13 طالباً مما يعني أن عدد الطلاب في الصف الأول ثانوي العام القادم 13 طالباً وهو عدد كبير وفي حال عدم افتتاح مدرسة ثانوية بالخشيبي سوف يزيد عدد الطلاب المنقولين إلى 28 طالباً تقريباً ويصبحون بحاجة لوسيلة نقل أكبر وأحدث من الموجود حالياً , الطلاب ناشدوا التعليم النظر في وضعهم والتخفيف من معاناتهم.

ما هي الآمال والمطالب
تتلخص مطالب أولياء الأمور والطلاب في المطلب الأول وهو الرئيسي بنظرهم أن يتم استحداث مدرسة ثانوية بالخشيبي وهذا هو أملهم خصوصاً وأن ميزانية التعليم قادرة على إستحداث مدرسة للطلاب , المطلب الآخر هو إن لم تكن الأولى فالثانية وهي إيجاد وسيلة نقل حديثة ومريحة وآمنة بإذن الله تخفف على الطلاب عناء الطريق وتعبه>

“رفحاء اليوم”تناشد المسؤولين بالنظر في هذه القضية والتي ضحيتها الأولى الطلاب فهم يعيشون بين خطر الطريق وهاجس المستقبل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب