طالبات كلية العلوم والآداب برفحاء يشتكين اختراق خصوصياتهن

رفحاء . فيصل الحريري

تشتكي طالبات كلية العلوم والآداب في رفحاء من اختراق خصوصياتهن داخل الحرم الجامعي، بسبب دخول سيارات الإسعاف إليه باستمرار. فعلى مدار العامين الماضيين واجهن أكثر من عشرين حالة إسعافية لحوادث صحية لطالبات يقوم من خلالها رجال هيئة الهلال الأحمر بالدخول للحرم الجامعي لمساعدتهن ونقلهن للمستشفى، معتبرين ذلك اختراقاً لخصوصياتهن ومطالبين بإيجاد حلول لذلك.
وتقول الطالبة فجر إن تدخل رجال هيئة الهلال الأحمر لمساعدة الطالبات شيء جيد وهذا عملهم، لكنه يخترق خصوصية الكثير من الطالبات الموجودات في ساحة الكلية.
أما ولي أمر الطالبة فايزة فقال « لا أحبذ دخول رجال الإسعاف داخل الكلية حتى وإن كان الأمر فيه مساعدة، لذلك يجب إيجاد حلول أكثر تنظيما من العشوائية المتبعة.
وكيل الكلية لشؤون الطلاب سهل الشرعان أكد أن جامعة الحدود الشمالية تقدر هذا المطلب، وهي ماتزال في بداياتها، وتقدم خدمات أكثر ليحظى طلاب وطالبات الجامعة بخدمة تعليمية مميزة، لافتاً إلى تعيين طبيبة للعمل خلال الفترة الصباحية داخل كلية العلوم والآداب برفحاء.
وأضاف إن الطبيبة ستباشر عملها الأسبوع المقبل لمعاينة الحالات الإسعافية، كما سيتم تأمين سيارة إسعاف خاصة بالكلية دون الحاجة لتدخل الهلال الأحمر إلا في الحالات الحرجة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب