صواريخ حماس تدك تل أبيب وتقل أربعة صهاينة وتصيب أكثر من سبعين آخرين

رفحاء اليوم . متابعات

أعلنت مصادر عبرية عن مقتل نحو أربعة مستوطنين وإصابة أكثر من سبعين آخرين جراء القصف الذي تتعرض له البلدات الإسرائيلية من قبل المقاومة الفلسطينية.
وجاء قصف المقاومة الفلسطينية رداً على جرائم العدو الصهيوني الذي بدأها عصر امس باغتيال القائد في كتائب القسام أحمد الجعبري ومرافقه محمد الهمص في غارة وسط مدينة غزة.
وذكرت مصادر عبرية أن نحو 26 اسرائيلياً اصيبوا في أشكول وبئر السبع نتيجة سقوط صواريخ غراد أطلقتها المقاومة الفلسطينية في إطار ردها على جرائم العدو.
وكانت قد أعلنت صباح اليوم مصادر عبرية عن مقتل أربعة إسرائيليين وإصابة آخرين نتيجة سقوط صاروخ على منزل في مستوطنة كريات ملاخي أدى إلى تدميره بالكامل.
يذكر، أن المقاومة الفلسطينية ترد منذ أمس على التصعيد الصهيوني المتواصل على قطاع غزة بإمطار المغتصبات بمزيد من الصواريخ، الأمر الذي دفع الصهاينة للهروب للملاجئ..
وفي سياق آخر، أوقفت وزارة المواصلات في حكومة العدو الصهيوني ثلاثة عشر خطاً للحافلات لمنع “الإسرائيليين” من الهرب من مدنهم التي تتعرض لقصف مكثف من قبل المقاومة الفلسطينية منذ عصر يوم أمس.
وتشهد البلدات الاسرائيلية حالات هرب جماعي نحو شمال فلسطين المحتلة بعد أن وصلت صواريخ المقاومة لمدينة تل الربيع.
وكان المتحدث باسم الجيش قد نفى ما أعلنته كتائب القسام من قصفها لمدينة تل الربيع المحتلة “تل ابيب”، إلا أن الإعلام الصهيوني قال ظهر اليوم موجهاً رسالة للجمهور الاسرائيلي:” نعم نأسف: لقد قصفت تل أبيب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب