شرورة تستيقظ على جريمة بشعة.. شاب يخنق طفلاً بعد استدراجه لفِعل الفاحشة

  • زيارات : 605
  • بتاريخ : 13-نوفمبر 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : استيقظت محافظة شرورة – صباح اليوم الخميس – على جريمة بشعة راح ضحيتها طفل يبلغ من العمر 10 أعوام، رفض الانصياع لمحاولة شاب فِعل الفاحشة به.

وفي التفاصيل، وفق بيان المتحدث الإعلامي بشرطة منطقة نجران النقيب عبدالله بن محمد العشوي، أن مواطناً يبلغ من العمر ١٩ عاماً توجه لمركز شرطة شرورة مبلغاً عن فقدان أحد أقاربه “طفل يبلغ من العمر ١٠ سنوات” بعد أن كان يرافقه هو وأخوه الأكبر الذي يبلغ من العمر ١٤ عاماً.

وبعد أن قام الشاب بإنزال الأخ الأكبر في أحد الملاعب لمشاهدة مباراة كرة قدم توجه بالأخ الأصغر بقصد إيصاله إلى منزل ذويه، وبعد ساعات قليلة فقد الأهل ولدهم وبدؤوا البحث عنه.

وعند توجه والده لمركز الشرطة وجد الشاب في مركز الشرطة وقد سبقه بالإبلاغ عن فقدان الطفل، فربط الوالد بين وجوده في المركز واختفاء‏ طفله.

وبتوجيه من سعادة مدير شرطة منطقة نجران اللواء محمد بن عبدالله أباعود لمساعده للأمن الجنائي ومدير شرطة محافظة شرورة تم التحفظ على المُبلِّغ الأول لأن الشكوك تدور حوله.

وبالتحقيق معه وتوجيه الاتهام له اعترف بمحاولة فعل الفاحشة بالطفل وعندما رفض الخضوع له قام بلف “شماغ” حول عنقه حتى فارق الحياة، ولإخفاء معالم جريمته لفه ببطانية ودفنه.

أُوقف الجاني ولا تزال التحقيقات جارية لكشف كافة تفاصيل القضية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب