شرطي مصري يقتل متهما جريحا في المستشفى في ثورة غضب

رفحاء اليوم . متابعات : أقدم شرطي مصري، أمس الأحد، على قتل متهم جريح في مستشفى في القاهرة، بعد أن هدد المتهم الشرطي بقتله والتمثيل بجثته، حسب ما أعلنت وزارة الداخلية المصرية.

وكانت الشرطة ألقت القبض على المتهم المنتمي “لتنظيم الإخوان الإرهابي” أثناء زرعه عبوة ناسفة في حي الوراق غربي القاهرة وإصابته بطلق ناري أثناء مطاردته، حسب ما جاء في بيان للشرطة على “فيسبوك”.

وأضافت الداخلية في بيانها أن المتهم الجريح هدد صباح الأحد شرطيا مكلفا بحراسته في مستشفى في القاهرة بقتله والتمثيل بجثته، معبّرا عن فرحته لمقتل 30 جنديا مصريا في هجمات في شمال سيناء الخميس الماضي.

وأوضحت الوزارة أن ذلك “أفقد الشرطي السيطرة على شعوره وأطلق على المتهم النار من سلاحه مما أدى إلى مقتله”.

وجرى التحفظ على الشرطي الذي ستبدأ النيابة العامة في مصر التحقيق معه.

وقُتل 30 شخصا، معظمهم من العسكريين، وأصيب 62 الخميس في عدة هجمات متزامنة على مراكز أمنية عسكرية رئيسية في قلب مدينة العريش في شمال سيناء وعلى حواجز أمنية في المنطقة، استخدمت فيها قذائف الهاون وسيارات مفخخة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب