سوريا تقول إنها أسقطت طائرتين تابعتين لتنظيم الدولة الإسلامية

رفحاء اليوم . متابعات : قال وزير الاعلام السوري عمران الزعبي في تصريحات نقلتها الوكالة العربية السورية للأنباء إن القوات الجوية السورية دمرت مقاتلتين لتنظيم الدولة الإسلامية في شمال سوريا.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قال يوم الجمعة إن طيارين عراقيين تدربوا في عهد الرئيس الراحل صدام حسين انضموا إلى الدولة الإسلامية ويقومون بطلعات جوية تدريبية بثلاث مقاتلات سيطر عليها التنظيم في قاعدة جوية بمحافظة حلب السورية.

وأضاف المرصد ومقره بريطانيا أن التنظيم الذي يسيطر على مساحات واسعة من الأراضي في سوريا والعراق يحلق بالطائرات فوق قاعدة الجراح العسكرية شرقي حلب.

وقال الزعبي إن القوات الجوية السورية تبحث عن الطائرة الثالثة لكنها دمرت طائرتين. وهذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها دمشق أن تنظيم الدولة الإسلامية يحلق بطائرات.

ونقلت الوكالة السورية في وقت متأخر من مساء الثلاثاء عن الزعبي قوله “بخصوص.. سيطرة الإرهابيين على ثلاث طائرات في مطار الجراح العسكري بحلب فهناك ثلاث طائرات منسقة قديمة قام الإرهابيون بتجريبها فقام الطيران العربي السوري بالتحليق فورا ودمر اثنتين منها على المدرج أثناء هبوطهما.

“وهي لا تقلق ولا يستطيعون استخدامها.”

ولم يتسن لرويترز التحقق من تقارير تحليق تنظيم الدولة الإسلامية بطائرات في سوريا أو تدميرها. وقالت القيادة المركزية الأمريكية يوم الجمعة إنها لا تعرف إن كان التنظيم يحلق بطائرات في سوريا.

وتقصف قوات تقودها الولايات المتحدة قواعد التنظيم في سوريا والعراق. ودأب التنظيم على استخدام أسلحة استولى عليها من الجيشين العراقي والسوري كما اجتاح عدة قواعد عسكرية.

وتداول أنصار للدولة الإسلامية مقطع فيديو يوم السبت تظهر فيه طائرة تحلق على ارتفاع منخفض وقالوا إنها إحدى الطائرات التي يحلق بها التنظيم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب