سوريا ” تطرد ” عدداً من السفراء والدبلوماسيين

رفحاء اليوم . وكالات

أبلغت وزارة الخارجية السورية اليوم الثلاثاء رؤساء بعثات ودبلوماسيين غربيين وأتراك في دمشق بأنهم أشخاص غير مرغوب بهم بالعمل في سوريا.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السورية جهاد مقدسي في بيان اليوم الثلاثاء “قامت بعض الدول مؤخراً بإبلاغ رؤساء بعثاتنا الدبلوماسية و أعضاء من سفاراتنا بأنهم أشخاص غير مرغوب بهم ، وبالعمل بمبدأ المعاملة بالمثل قررت الجمهورية العربية السورية ” اعتبار عدد من الدبلوماسيين الغربيين غير مرغوب فيهم.

والدبلوماسيون الذين يشملهم القرار هم:السفير الأميركي روبرت فورد ،والسفير البريطاني سايمون كوليس ، و الدبلوماسي البريطاني المستشار ستيفن هيكي ،و السفير السويسري مارتن أشباخر،و السفير التركي عمر اونهون و كافة أعضاء السفارة التركية بدمشق من دبلوماسيين و إداريين ،و السفير الفرنسي ايريك دوشوفالييه ،و السكرتير الثاني بالسفارة الفرنسية إيريك أميوت دانفييل.

ويشمل القرار أيضا السفير الإيطالي أكيللي أميريو،و السفير الإسباني خوليو ألبي ،والدبلوماسي الإسباني المستشار خورخي دي لوكاس كاديناس،و القائم بالأعمال البلجيكي أرنت كينيس،و القائم بالأعمال البلغاري ديميتري ميخائيلوف ،و الدبلوماسي البلغاري السكرتير الثالث ستويل زلارسكي،والملحق العسكري الألماني أوفه بريتشنايدر،و مساعده كارسن هارفيفيه ،ومساعدي الملحق الألماني مايك مينو و جورج ميخائيل غروبمان،والقائم بأعمال السفارة الكندية و كافة أعضاء السفارة الكندية من دبلوماسيين و إداريين .

يشار الى أن مجموعة كبيرة من الدول الغربية أعلنت عن طرد السفراء والدبلوماسيين السوريين لديها، في محاولة لزيادة الضغط على نظام الرئيس السوري بشار الأسد، بعد مجزرة الحولة في حمص التي سقط فيها 108 قتلى ونحو 300 جريح بحسب المراقبين الدوليين في سوريا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب