“سواتر ترابية” لحماية “أمانة الشمالية” من وادي عرعر

رفحاء . فهد المختاري

لجأت أمانة الحدود الشمالية إلى وضع “سواتر ترابية” وكسوتها بالخرسانة بارتفاع 5 أمتار لحماية مبناها الواقع طرف وادي عرعر، وذلك كإجراء احترازي خشية تعرضه للسيول. وكان مسؤولون سابقون بالأمانة قد اختاروا هذا الموقع منذ سنوات لتشييد المبنى الجديد للأمانة رغم احتمالية تعرضه لمخاطر السيول عند هطول أمطار غزيرة.
وبما أن الإدارة الحالية تبرأت من اختيار المكان، واتهمت الإدارة السابقة باختيار المكان، لجأت الإدارة الحالية إلى وضع “السواتر الترابية” وتكسيتها بالخرسانة بارتفاع 5 أمتار لحماية مبنى “الأمانة” من سيول الوادي لو هطلت أمطار غزيرة، واحتياطا من مخاطر السيول المنقولة.
وقد اعترف أمين منطقة الحدود الشمالية المهندس عبدالمنعم الراشد لـ”الوطن” بأن مبنى أمانة الحدود الشمالية الحالي يقع على طرف وادي عرعر، مبينا أنه ليس في مجرى الوادي نفسه. وتبرأ الراشد من أي دور له في اختيار الموقع، مبينا أنه تم بناؤه قبل تسلمه مهام عمله أمينا لمنطقة الحدود الشمالية، مضيفا أنهم عملوا على حماية المبنى بعمل “ساتر ترابي” وتكسيته بالخرسانة بارتفاع خمسة أمتار، وردم الموقع بنحو ثلاثة أمتار ورفع الدور الأرضي.
وفيما يخص قلة الكوادر الفنية في الأمانة أوضح أمين الحدود الشمالية أنه لدي الأمانة عدد كبير من الوظائف، وقامت بالإعلان عنها وخاطبت وزارة الخدمة المدنية ولم تجد من يشغلها، متمنيا أن تجد ذلك هذا العام خاصة أن جامعة الحدود الشمالية ستخرج أول دفعة من كلية الهندسة، متأملا أن يسدد الاحتياج من خريجي الجامعة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب