سنة حلوة يا ” رفحاء اليوم “

  • زيارات : 747
  • بتاريخ : 17-نوفمبر 2012
  • كتب في : مقالات

سنة حلوة يا ” رفحاء اليوم ” . .

منيف خضير*

93% من الشباب في ألمانيا – على سبيل المثال – يستخدمون الإعلام الإلكتروني والإنترنت , وفق دراسة حديثة تشير بوضوح إلى تنامي عدد رواد الشبكة العنكبوتية في كافة أنحاء العالم , كما تقفز نسبة مستخدمي الإعلام الإلكتروني في الشرق الأوسط الى 13% من سكانها – على سبيل المثال – إلى العالم وهذا التحول المذهل من الإعلام التقليدي إلى الإعلام الإلكتروني ( إنطلقت أول صحيفة إلكترونية في العالم عام 1992 م ) بتزامن مع ثورة ( الإنفوميديا ) التي تتجسد في الدمج بين وسائل الإعلام والإتصال , فأصبح الإعلام الإلكتروني متاحاً عبر أجهزة المحمول التي يستخدمها أكثر من أربعة مليارات مستخدم حول العالم بما تتيحه هذه الأجهزة من خدمات تفاعلية وتواصل بين القراء والصحف هي الأكثر من نوعها على مستوى الإعلام عبر التاريخ العالمي كله , ومن الغرائب في محيط الإعلام أن أية وسيلة إعلامية لم تلغ أختها , فالإذاعة لم تلغ الصحافة والتلفزيون لم يلغ الإذاعة والإنترنت لم يلغ القنوات الفضائية , وهكذا , ففي كل واد بنو سعد – كما يقال – ولكل وسيلة عشاقها الذين يتناقضون لصالح الوسيلة الإعلامية الأحدث , وهذه العلاقات التراكمية تؤكد لنا أن الفضاء يتسع للجميع , وأن القمة متاحة للكل , ولاشيء يلغي الآخر بل يتفوق عليه . !

ونحن اليوم إذ نحتفل بمرور عام كامل على صدور صحيفة ” رفحاء اليوم ” الإلكترونية دعونا نوقد شمعة فرح , فرفحاء المحافظة تسير على طريق الإنفتاح والتطور الذي تهيأ في بلادنا كلها , وهذا من مؤشرات رقي الشعوب وتقدمها , والصحافة الإلكترونية في محافظة رفحاء – عموما – وصحيفة ” رفحاء اليوم ” الإلكترونية – خصوصاً – أصبحت منافسة بل ومتفوقة على الإعلام التقليدي وساهمت في رواج فكرة ( المواطن الصحفي ) , وأخرجت صحفيين مبدعين , وهذا كله نجاح للجميع ومصدر فخر لأبناء هذه المحافظة , شريطة أن يستمر هذا التنافس الشريف دون أن يكون إقصاء الآخر هدفاً , بل التفوق والتميز هو مايجب أن يكون الهدف والمحك .
ولنتذكر دائماً أن الكلمة مسؤولية وأمانة , وأن الصورة أبلغ من الخبر أحياناً .
وعلى القمة دائماً – إن شاء الله – دعونا نردد بفرح وفخر قائلين :
سنة حلوة يارفحاء اليوم , وكل يوم إن شاء الله .

*كاتب وصحفي في صحيفة الجزيرة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب