سلفي للمنظومة يا معالي الوزير

  • زيارات : 38,724
  • بتاريخ : 7-مارس 2015
  • كتب في : مقالات

سلفي للمنظومة يا معالي الوزير

سهام الرميح*

تمر اللحظاتُ ببطءٍ وتثاقل ,مزيج من المشاعر والأحاسيس المركبةُ والمرتبكة تنتابني قلقًا وتوترًا وشعورًا بالزهو والسعادة ؛ كوني أول قيادة تربوية نسائية تتشرف بلقاء وزير التعليم ، ها أنا على مقعد الانتظار للدخول لمكتب وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل 0تعلو أنفاسي تارة ،وتخبو أخرى ،يزداد توتري حينًا وينخفضُ حينًا آخر ، أتجول ببصري بين الجدران، ردهات المكان أصوات الخطوات ،أجراس إنذاراتٍ تزيدُ من توتري وكأنها تقول لي : تفضلي بالدخول ، يا الهي لما كل هذا التوتر والقلق !؟ وأنا أعددت العدة للّقاء ،وجمعت أوراقي مساندة لي وكتبتُ أفكاري ،ألم يكن حلماً وتحقق !؟ أتسألُ بيني وبين ذاتي :هل أنا أحلمُ !؟ بالتأكيد لا ، فها أنا في وزارة التعليم تضمني جنبات المكان أنتظر إذنًا بالدخول أطرقت برأسي على ظهر المقعد ، وجالتْ بذاكرتي أحداث اللقاء المنتظر غير المتوقع كان حلمًا وليدَ اللحظةِ عندما تابعتُ حساب الوزير وكتبتُ له رسالتي المختصرة ( لدي الكثير ليصل لمعاليكم) لم أتوقع ردًا ، ولم أنتظره فأنا اسم نكرة لمعالي الوزير ,ولكن المفاجأة غير المتوقعة عندما كنت بين ركام أوراقي ، وفي زحمة عملي ، حملت لي المساعدة الإدارية خطابًا كان بمثابة المستحيل ، دعوة من وزير التعليم ( بناء على طلبكم تم تحديد اليوم 00 والتاريخ 00 لمقابلتكم ) .

لم أصدق نفسي بداية الأمر، فهذه المرة الأولى في تاريخ وزارتنا الموقرة وبين تعجبٍ وتأييدٍ ورفض, وبين مصدق ومكذب للخبر عشت لحظات من الذهول ،وشعور بالخوف من عظم المسئولية، فأنا سأحمل لمعالي الوزير همومنا نحن منسوبات التعليم من الميدان وليس من خلف المكاتب.
بدأت في جمع شتات أفكاري وهموم الميدان لتصل لمن يهمه الأمر وبيده مقاليد تغيير الأنظمة بما يخدم التعليم ويرتقي بمخرجاته ,تنهدتُ وتشاغلتُ لأتغلب على توتري ، وأهزم قلقي وبدأت أتخيل لحظة دخولي على معالي الوزير كيف ستكون ؟وكيف سأبدأ ؟ومن أين ابدأ ؟وحانت اللحظة المرتقبة ووجدت نفسي وجهًا لوجه مع الوزير وفي مكتبه تسارعت أنفاسي، وتبعثرت الكلمات داخلي ، قطع الصمتُ ترحيب الوزير وبدأ ودودًا كالصورة التي رسمناها له ، طلب مني الحديث وهنا ذهب كل تخطيط وتنظيم للأفكار إدراج الرياح :هل أنقلُ هموم المعلمة أم معاناة المشرفة أم شكوى المديرة؟

وقطع ذهولي قولهُ : تفضلي فقلت – بصوت مضطرب – يامعالي الوزير : لن أتكلم عن نقل المعلمات فحوادث الطرق خطت مجلدات عن ذلك، ولن أتناول تحسين المستوى حسب الدرجة المستحقة لأن هذا لا يخفى عليكم ، ولكني أضع بين يديكم واقع معلماتنا في مناطق المملكة ,فهن أساس التعليم ، وعليهن يُرتكز ، وتُكلّفُ بنصابٍ يصل إلى أربع وعشرين حصة مساواة بالمعلم، متناسين فطرتها الأنثوية من حمل وغيره فلا يُندب للمدرسة إلا بوصول النصاب أربع وعشرين حصة، وتحمل المعلمة الموجودة بحالة العجز بمدرستها هماً وعبئاً إضافيًا إلى أعباءها بحجة النصاب ، وتعدد المناهج الذي قد يصل لبعض المعلمات (خمس وسبع مناهج) وخاصة في المجمعات المدرسية فكيف نُطالبها بالتميُز والإنجاز ونحن نكلفها فوق طاقتها من الأعمال ؟ ومن أنشطة لا صفية ؟ ومشاريع
ومسارات وملف دراسة أحوال الطالبات ؟ رغم وجود مرشدة بالمدرسة! ولا ننسى من تكلف بمهمة المرشدة الطلابية وهي غير متفرغة أو مشرفة نشاط ,والأدهى والأمر إسناد المادة إلى معلمة غير متخصصة ، وخاصة في المرحلة الابتدائية وهذا من أسباب ضعف طالبات الصفوف الأولية في مادة الرياضيات , وإسناد مادة المكتبة والبحث لمعلمات اللغة العربية رغم بعد التخصصين , كنت استرقُ النظر إلى تعابير وجه الوزير ، وإيماءاته لي بالاستمرار بالحديث رغم شعوري بأنني أثقلت عليه، إلاّ أن مُطالبته لي بالاستمرار بالحديث شجعني بنقل هموم مديرات المدارس‘لماذا يا وزيرنا لا يكون من حق المديرة بدل قيادة مبلغ مالي يُضاف للراتب حتى لا يظهر بمدارسنا مديرة الحاجة والضرورة !ولمَ لا تُمنح صلاحية تحفيز المميزات من معلماتها كمنح خمسة أيام من غير الاضطراري لهن ؟ لماذا لايـُمنح للمديرة حق إعطاء المعلمة عن حضور حصص الاحتياط المُفعّلة مبلغ مالي رمزي تُرصد له من ميزانية المدرسة شهريًا؟ لماذا لا تُمكن المدرسة من خلال قائد مدرسي مؤهل لهذا التمكين؟ لماذا لأتكون صلاحيات المديرات مفّعّلة لامُكبّلة؟

شكرتُ معالي الوزير لرحابٍة صدره، وعدم مقاطعتي وطلبت منه أن يتسع صدره لمعاناتنا نحن المشرفات ،ونحن نجمعُ بين أعمال إدارية وفنية ويُسند إلينا تدريب برامج وزارية تأخذ منا وقتاً وجهداً ولاتحسب لنا بمنظومة التشهير عذراً منظومة الإشراف؟، وفي ضوء ذلك تضعنا المنظومة في قعرٍ الزجاجٍة ، وتُحركنا لا حسب رؤيتنا من واقعنا فالمطالبات بالكم تجعل الجميع يلهث للقاءات والورش والبرامج وعدد أيامها دون النظر إلى وضع الطالبات أو احتياج الأسلوب للمدة الزمنية الفعلية، فالمدرسة يخرج منها يومياً أعدادٌ كبيرة من المعلمات لتحقق المنظومة ويبقى المؤشر أخضرًا ، فتُؤخر المناهج ويُربك اليوم الدراسي , فالسعي للمراكز لا للجودة والتركيزَ على عدد الاستراتيجيات بغض النظر هل حققت الهدف منها أم لا؟ ومسكينة المعلمُة الضائعة بين ركام المنظومة التي تُشرف عليها مشرفتين تُهمل من المشرفِة التي لم تُسند لها لأن العمل عليها يُضيع جهد المشرفة ، ولا يُحسب لها ، وهذا ما لا يرضي الضميراليقض . المنظومة يا وزيرنا تسعى لنبذ التعاون وتفضلُ الفردية ، فالمعلمة الأولى بالرعاية إذا كان احتياجها مهارة إدارة صفية ، وزميلتي من مشرفات غير القسم تنفذ برنامجاً لهذا الغرض لا تستطيع أن تحضر معها، لأنها مسندة لي! فهل ستختلف الفائدة ؟أو أنه لن يتحقق الهدف؟ لماذا نخضع لتجارب ودراسات تعتمدها الوزارة وتقرها دون النظر في تبعاتها لماذا لم تخضع للتجربة لمدة على عينة دراسة وبعد نضوج التجربة واستيعاب الميدان لها تأخذ مسارها فتأتي التغذية الراجعة والتعديل وفق نتائج صادقة ثابتة غير مُعدلة ومُصححة بين عشية أوضحاها مما أهدر الوقت والورق ؟لماذا شُتّت الجهود وأدخلت المشرفة بكل أمر؟ تشتيت المشرفة بكثرة الأدوات ألمحققه للشواهد ؛وكأننا نرجع بالإشراف إلى التفتيش!! المنظومة تناست أن المشرفة يُسند إليها أعداد كبيرة من المعلمات يفوق المائة.. وهل سؤال المشرفة للطالبات أثناء الزيارة لا يكشف عن مستوى الطالبة ويُنمي لديها الشجاعة والثقة والحوار فما ضرورة إعداد اختبارات قصيرة غير مقننه ؟! لنقف وقفةً صادقة مع أنفسنا: من منا بضغط أعمال المنظومة سيركز على إجابات الطالبات وما التغذية الراجعة التي سأقدمها لهن ومتى؟ وهل كل معلمة منقولة تُعد أولى بالرعاية ,تحتاج منا إلى تسع أيام من الجهد ؟فكم من معلمة منقولة متميزة ؟والمبكي يا وزيرنا متابعة المعلمة في رعايتها لسلوك الطالبات بدلاً من أن يكون عفويا رحيما أصبح مصطنعا ؛فتُرصد الزلات من أجل كلمة عززت حتى ترضى عنا المنظومة , فكيف أُحاسب على الأداء الوظيفي للمعلمة ولم أُقّومها, أُرهقت المشرفة يا وزيرنا بالكثير, من حصر غياب ,ولجان تقويم ,وتفتيش من اللجان وسؤال الطالبات عن الاستراتيجيات المنفذة وكأننا نشكك ببعض , أبو محمد لم ولن تكون المنظومة انعكاساً للواقع الإشرافي والميداني بل أظهرت بريق يخدع ما تحته ولا يكشفه وهذا مما يزيد الفجوة بالواقع حتى لو لم يظهرها المؤشر ,لأن التطبيق قاصراً وغير واقي ,ولأنها ُزجت بالميدان متأخرة ,والتوجيهات من الأخصائيات اجتهادات متذبذبة, المنظومة ستحدث تراجعاً في مخرجات التعليم وتدني مستوى المعلمة والطالبة لأن المشرفة تسعى لتعبئة الشواهد بغض النظر عن الكيفية لأن أغلب البنود غير واضحة ولم يتفق عليها حتى من اللجان الداخلية المقومة للعمل وفريق التقويم الداخلي لم يحظى بشرح كاف لمعايير بنود الشواهد وتفسير تَحقق معايير التقويم إنما هي فهم شخصي قد يُخطي ويُصيب فالتساؤلات المتكررة خير شاهد على ذلك ,المنظومة جانبت الهدف الأساسي لها والذي اتخذته سنارة للموافقة عليها فهل تجويد العمل يعني التشهير وإعلان الدرجات ,والبحث عن المراكز والرتب ؟أين المصداقية والأمانة بالعمل وهي تجبرني على تزييف الواقع الصادق بكم من الأوراق المتكلفة والغير واقعية حتى لا نتعرى أمام الآخرين وتظهرنا الفجوة وكأننا لا نعمل 00 وإذا ظهرت الفجوة هل تستطيع الوزارة ردمها ؟ وقلت بصوت مرتفع :هل تستطيع الوزارة ردمها؟وتفأجات واستيقظت على صوت طفلتي تقول لي :ماما أنتِ تتكلمين وأنتِ نائمة ,وأدركتُ أنني كنت أحلم !

*مشرفة تربوية

  1. 1
    هدى

    اصبت قلب الحقيقة يااستاذتنا والله تزايد الاعباء زاد الامر سوء مديرات مدارس تحتاج تطوير قبل ان تطالب بالمنظومة فالمطالبات بالعدد بالنسبة للاستراتيجيات دون ان تعرف هل ماطبق هو تعلم نشط ام لا كل الشكر لك للانتباة لمثل هذا التطوير المنبثق من خيال

  2. ابدعتي استاذه سهام بيض الله وجهك مقال جميل ذو أبعاد تربوية .. شكرًا على وعيك واعانك الله على حمل المسؤوليه ووفقك الله وسدد خطاك

  3. اصبتي كبد الحقيقة و لامستي واقعا لا بد من إيجاد حلول له ولنا في معالي الوزير آمالا نرجو لها التحقق عاجلا لينهض التعليم كما نحلم ونرجو

  4. هموم المعلمةالتي ذكرتها أزليها وبدلآ من معالجتهاأضافوا عليهاما يرون انه سيطور التعليم لتصبح فعلآ مهنة المتاعب للمعلمات،،كان الله في عون بناتنا وأخواتنا المعلمات
    قلمك سيدتي مداده ذهب وبين سطورة فكر يناشد الرحمة والتطوير .. امدك الله بالصحة وزادك من فضله❤️❤️

  5. 5
    وهج

    يعطيك العافيه ..

  6. مقال جميل يحكي عن واقع المعلمات ويظهر همومهن ويطالب بحقوقهن والتي لم تجد من يشعر بهن وبمعاناتهن
    الكاتبة تحدثت بلسان كل معلمة بأسلوب رائع قل نظيره
    مما جعلنا نشعر بهمومهن عن قرب
    نشكر الكاتبة على المقال حتى لو كان حلم فهو واقع مؤلم لكل معلمة تتمنى العدل والمساواة في مجتمع يريد منها الكثير

  7. كنت في غايه السعادة وانا أتابع القراءة لهذي الزيارة العظيمه وأنتظر متى أنهي قراءة هذا المقال لأبارك لك أستاذة سهام بما أوصلتيه من كامل المعاناة وأضيف عليها بعضا من النقاط حتى توصليها في المرة القادمه

  8. كنت في غايه السعادة وانا أتابع القراءة لهذي الزيارة العظيمه وأنتظر متى أنهي قراءة هذا المقال لأبارك لك أستاذة سهام بما أوصلتيه من كامل المعاناة وأضيف عليها بعضا من النقاط حتى توصليها في المرة القادمه…
    خيرا رأيت ..وبأذن الله سيصل صدى هذه الرؤيه وليست حلم بما انك حتى في احلامك تشعرين بهموم غيرك..

  9. ياحبيبتي سهام ،،
    دعينا نأمل كما أمل عزيز أباضة حين بناء سد مصر العظيم …….

    كان حلما فخاطرآ فاحتمـــــــالا ثم أضحى حقيقة لا خيــــــالا …

  10. لا فض فوك . لا عدمناك أخت رائعه ولا عدمنا قلمك المتميز .
    أجدتِ وأبدعت أستاذة سهام فكل كلمة خططتيها وتفوهتِ بها تاج فوق رؤوسنا . نقلتِ معاناتنا وكل ما نمر به بصدق وثبات حملتِ همومنا بشىء من الحكمة والصبر نعم فهذه المعاناة يدمي لها القلب ونواجهها في الميدان ولكن كلماتك تألقت وأسلوبك تميز في نقلها وهذا أنما يدل على حكمتك وإدارتك وتميز روحك التي نقلت دون أن تجزع ورسمت أجمل فنون الأمل بأن القادم أفضل لمعلماتنا وطالباتنا ولميداننا ولنا نحن كمشرفات . شكرا لك عزيزتي لك منا كل التقدير .

  11. رائع لا تحرمينا من افكارك الجميله
    تمنياتي لكِ بالوصل الى ماتطمحين❤

  12. مقال ولا اروع لكاتبه رائعة
    وفقك الله استاذه سهام
    طرح رائع وخيال يحكي واقع نعيشه في التعليم
    متى يتم الالتفات للمعلم والمعلمه وحقوقهم

  13. جعلتينا نحلم معك يا استاذة .. ومازال الحمل يثقل كاهلنا ومازالت الوزارة تصب علينا قرارتها دون رحمة ورأفة بحال هذه المعلمة نستأل الله ان ينظروا في حالنا

  14. نتأمل الخير من ربنا الكريم الجواد ،، بارك الله حلمك وجعله حقيقة

  15. سلمت تلك الانامل وكتب الله لك الاجر

  16. كلام منطقي وياليته ماكان حلم استاذه سهام انسانه بما تعنيه الكلمه فهي الصدر الحنون لمعلماتها تمارس دورها كامشرفه وموجهه ومرشده ع العكس من بعض نظيراتها التي تفهم الاشراف بمنظورها الشخصي تصيد اخطأ اسأل الله التوفيق لكي استاذتنا الفاضله

  17. المنظومة مهزلة وإهانة للمعلمة يكفي أن هيبتها اضمحلت لم يعد لها وجود ،
    المعلمة وبعد كل ماتبذله من جهدو مال أصبحت ضحية تهديدات الطالبات عند زيارة مسؤلات المنظومة
    ب إختصار المنظومة وسيلة هددم نتمنى إلغاؤها
    كل الشكر لكِ أستاذتنا الفاضلة سهام
    نتوق للمزيد من مقالاتك الرائعة.

  18. لا فض فوك أستاذه سهام هذا يحكي واقعنا التعليمي بالفعل.

  19. 19
    Hadi

    ما شاء الله عليك أستاذة أسلوب رائع وحبكة مميزة ومقال يصل الى القلب ويدمع العين ويظهر المعاناة
    ولعل الحلم يتحقق بحول الله
    باللقاء اولا وبتحقيق هذه الأماني ثانيا
    تألمت كثيراً اثناء قراءة المقال وكنت اتخيلك فعلا امام الوزير
    مقال رائع كروعة الكاتبة
    موفقه بحول الله

  20. 20
    fars alanzy

    مقال اكثر من رائع

  21. حلم كان اكثر من رائع دائما مبدعه ام عبدالعزيز حتى في احلامك

  22. 22
    fefe

    بصراحة ماالومك علی هذا الحلم من اللي نشوفه في الواقع من تشكيك في امانة المعلم لاداء مهمته ورسالته التعليميه باسم المنظومة اي منظومة ياهذا التي لاتسعی الا لتصيد الاخطاء وارباك الكيان المدرسي بامور لاتغني ولاتسمن من جوع المنظومة لجنة تفتشيه وليست تقويميه والدليل الاسئلة التي تطرح علی طالباتي بحضوري او في غيابي اسئلة تشعرهم ان هذه اللجنه تشك في مصداقيه وامانه معلمتكم اي مهزلة ياهذا واي هيبة بقيت لي امامهم وهم يروني امامهم كاني متهم ينتظر الحكم من محكمة المنظومة اتحدی اذا كانت هناك دائرة حكومية تعامل موظفيها كما يعامل المعلم برغم انه هو من يحمل الرسالة والامانة الحقيقة ويحرق دمه واعصابه من اجل تادية واجبه ياسيادة الامير والوزير والطبيب والمهندس والضابط من اين تخرجتم ومن علمكم اليسی هو المعلم كل موظف في دائرة حكومية او قطاع خاص الم تكون طالبا في يوم من اليوم عند معلم … هذا الامر لوحدة يجب ان يجعلكم تحفظون هيبه ومكانة المعلم …. اي هيبه له وهناك من يريد محاسبته علی كل صغيرة وكبيرة في عمله … رفقا بالمعلم ياوزارة الورق واحفظوا له ماء واجهه امام المجتمع عامة وامام طلابه خاصة ………

  23. مقالك يا أستاذتي ينم عن فهم بما يدور في الميدان فالخباره لها أكبر دور اسلوبك الشيق جعلنا نعيش الطو و كأنك في ضيافة الوزير نحن نعاني من تعقيدات كثيره فياليت أن تصل مقالتك الى وزيرنا الفاضل .

  24. بأسلوبك الراقي جعلتنا نستمتع بمقالتك و نشعر بأننا كنا جميعاً في مكتب معالي الوزير .
    نشكرك على تفوقك و إبداعك

  25. كل الشكر لك أ. سهام.. حلمك هو حلم الجميع.. المنظومة وضعت لتنظيم العمل ولكنها أصبحت أشبه بمحاكم التفتيش.. أصبحنا نعمل للمؤشر بدل أن نوجه جهودنا لمهمتنا الأصلية وهي تطوير أداء المعلمات وبالتالي تطوير الطالبات.. سنستمر بالأحلام ولعلنا نستيقظ ذات يوم على واقع جميل.

  26. مااجمل ان يشعر المشرف بمعاناة المعلمة مااجمل ان يكون النقد من خبرة وواقع ومن الميدان استاذة سهام قلمك معبر ومصرر للواقع المنظومة فقط شواهد ورقية تطبيقها غلط بغلط لاتصلح للتربية تصلح للشركات كم انجزت التعليم البناء فيه بطي ويحتاج الى جهد ووقت وأمان واليس تشهير وفقك الله حظيظ من تعملين معه

  27. مقال جدا جدا رائع وضعتي يدك على الجرح ولامستي المعاناه بكل كلمه كتبتلها
    فعلا انت رائعه ومبدعه
    من مقالك كأني انا كنت أتكلم واعبر لأنك عبرتي عن معاناه جميع المشرفات
    ولامستي الواقع فعلا اصبح تشهير وإعلان مراكز ودرجات وتحولنا للتفتيش
    أشكرك استاذه سهام على المقال الأكثر من رائع

  28. سلمت أناملك يأخت سهام
    ومقالك يحكي واقع نعيشه نأمل أن يصل لمعالي الوزير وأن يكون ايجابيا تجاهه

  29. ام عبدالعزيز أشكرك على ما قدمتيه فهو لسان حال كلا مِن المشرفه التربويه ومديرة المدرسه ومعلمة الماده

  30. ماشاء الله بارگ الله
    اسلوب أگثر من رائع وشيق
    فعلاً اصبتي قلب الواقع

    كم اتنمى ان يكون واقع وليس حلم لانگ فعلا خير سفير يمثلنا
    جزاگ الله عنا گل خير..

  31. سلم فاك ياغاليه والعلياء لقلمك
    راجحة العقل والفكر تشعرين بمن حولك أسأل الله أن لا يحرمنا إياك
    تحية من القلب ياحبيبه

  32. الحبيبه ام عبدالعزيز ..
    كلماتك .. نقشت ما في القلب ..
    والاروع انا عشنا مشاعرك وتوترك .. حتى اني شعرت باطرافي ترتعد شعوووورا بك ..

    حلمك جميييل كجمااال قلبك وسمو اخلاقك ورقي ذوقك ..
    بارك الله في القلم وكاتبته ..

    ورزقك فوووق ما تتمنين وخيرا مما تريدين يا صاحبة القلم السيال ..

    شرف لي اني تعرفت بمثلك في مشوار حياتي الاشرافي ..

    سهل الله امرك .. ويسر دربك .. وحفظ ذريتك ..
    وجمعك الله بمن تحبين في فردوسه الاعلى

  33. جزاك الله الف خير …لله درك
    واهتمامك الفذ الرائع الذي لامس واقعنا الذي ركز
    على المحور الاساسي وهو المخرج النهائي للتعليم
    وتراجع مؤشر العطاء …لك مني الف تحية

  34. سلمت يمينك..مقال رائع ..عبر عن واقع التعليم الحالي مع المستجدات وسلبيات المنظومه..اشكر لك جمال الطرح وشفافية الفكره

  35. 35
    هدى

    رائعه يااستاذه سهام وللوهلة الاولى ظننتك معلمه تكتب عن معاناتها بورك في انسانه تترجم احساس الجميع وتحمل همومهم ، بقي ان يصل صوتك لسعادته وهو صوتنا جميعا’

  36. لا فض فوك أختي الفاضلة المنظومة لا تشجع على العمل بروح الفريق بل الفردية شعارها ، التغيير غير المقنن بوزارة التربية والتعليم أضعف مخرجات التعليم …… الوضع يحتاج إلى إعادة تنظيم

  37. سلمتي على هذا المقال الرائع الذي حلمنا معك جميعا به امام مكتب الوزير
    شكرا لشعورك بمن حولك
    واتمنى ان تصل الى معالي الوزير

  38. جزاك الله خيرا ..تحدثت بلسان الواقع ونقلت ما يدور بخلد الكثير ..المنظومه فيها بعض الايجابيات لنذكر مثلا من مؤشرات الاداء الاشرافي الحق يقال ولمسته انها جعلت كافة مشرفات القسم الواحد يجتهدن ويعملن ويشاركن في التخطيط والبرامج المنفذه للمعلمات ..ولم يعد هناك من تخطط وتنفذ وغيرها يتفرج ويقتسم معها الغنيمه..منها ايضا الاختبارات القصيره جعلت المشرفه تتعرف على مستوى الطالبات عن قرب بالاضافه الى اعطاءها فرصه للاحتكاك بالمناهج اكثر..وبعض النقاط الايجابيه فيه الاشرافي والمدرسي..اما العيوب فقد ذكرت جلها..وهنا نطالب الوزارة بتشكيل فريق محايد تماما يدرس مخرجات المنظومه ومالها وعليها ويسمع ما يقوله كافة الاطراف ..

  39. أحسنت أ.سهام..
    ولكن..كان حلماً.. للأسف..!!

  40. كل الشكر لك أ. سهام ع مانقلتيه من معاناة الجميع
    رجاءً ان يٌسممع صوت قلمك .

  41. جزاك الله خيراً استاذتي الفاضله وكانك تقرئين افكار مجتمع وزارة التربيه والتعليم وها نحن معك
    نطالب بالنظر في اوضاع التربيه والتعليم لانها علي حافة الانهيار ولن يحس بها الا من دخلها وعانا منها معلم- طالب – مدير مدرسه – مدير اداره – مشرف – مدير تعليم

  42. بارك الله فيك أستاذتي نقلتي معاناتنا بكل صدق

  43. 43
    مها

    بارك الله فيك أيتها الزهره العطره التي أينما حلت تركت عبيرها يعطر المكان ويستمتع به كل من يتشرف بالجلوس معها …..
    ونحن ممن تشرف بالاستمتاع بهذا العبير …….
    وفقك الله وجعل ماتقدمين في ميزان حسناتك وأثابك الفردوس الأعلى من الجنة ومن تحبين …..

  44. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الاستاذه سهام بالفعل التعليم يحتاج للتطوير وكل عمل خامد بدون تطوير قد يصبح ممل ابدعتي ابدعتي أستاذه وفق الله لكل عمل تعملينه فجهودك وكتاباتك بطرائعه تشكري عليه فألف شكرا لك ت

  45. اعجبني حلمك فيا ليت من يقراء ويستجيب وياتي ليرى بعينه ما نعانيه للوصول لتميز وفق مستندات كاذبه وحيل واهيه فوالله الذي سيحاسبني اني رئيت مديره تخرج طالبات من حصصهن لانجاز اعمالها واعمال المرشده الطلابيه لتحصل على التميز والصيت .

    لم تنصفنا المنظومه ولم نتميز بصدق فكل من تميز كان هناك جانب من التدليس

  46. استاذه رائعه وكلمات تلامس اعماق كل منا رعاك الله وحباك بفضله كل يوم يمر منذ وفقني الله بلقاء شخصيه فذه مثلك ازداد اعجابا بك استاذه استاذه بكل مايحمل هذا المركز من معاني لايستطيع الكثير الحصول منه الا على الاسم فقط وانتي ملكتي الإسم والمعنى فسهام كلامك له صدى يدوي بالقلوب قبل الأذان اسعدك الله بقدر ماأسعدتينا بكلماتك..

  47. ام عبدالله سلمت يمينك وجزاك الله خير الجزاء

  48. تشكري استاذتي وتبارك جهودك المتميزة وطريقتك الراءعه بنقل الصوره عن كثير من الالسن نطقتها بلسان واحد واو صلت مانريداتحفتينا بعباراتك الدافءه الجميله ولاغريب عَل سهام الرميح فهي سها م بالقلب والعين

  49. سعادة المستشارة سهام الرميح
    حقيقة ماكتب في هذا المقال يلامس جميع المعلمات على مختلف مستوياتهن الإدارية وأتمنى من معالي الوزير ان يسمع صوت رجال ونساء الميدان، فهم من يعرف كيف تدار الأمور ولعل القادم اجمل باذن الله تعالى.

  50. ماشاءالله عليك ‘أبدعت أم عبدالعزيز
    الله يجزاك خير بصراحه حلم ورسالة أكثر من رائعة تحمل هم ومعاناة قائدات وتربويات ومربيات وووو
    من جد تمنيت لو كانت حقيقة وليس حلم !!!!

  51. السلام عليكم احتراما لكل ماقيل كان في الصميم لكن نسيتم شيئ ايضا له اهميه لايمكن ان تهمل وهم حراس المدارس وزوجاتهم واولادهم اذل البنود لهم في وزارة التعليم لا بدلات ولا اضافي وخدمة 14 عام لم ننل اي ترقيه اوتحسين اوضاع ..حتى مؤهلاتنا لم تحسب لنا ..مع اني احمل شهاده جامعيه فلم يرى ذلك بعين الاعتبار ..فحقوقنا مهضومه ورواتبنا رديئه لا تغطي احتياجنا مع انه يقع على كاهلنا الشيئ العظيم كأننا لسنا من منسوبي وزارة التعليم مهمشين لا حقوق تذكر لنا…… زوجة حارس مدرسه ام عبدالرحمن الدوسري . جامعيه بكالوريوس تربيه خاصه

  52. حلم واقعي
    وان شاء تمت مشاهدته

  53. جميل أستاذة سهام فكر واعٍ ، ومقال رائع .. لامس واقعا .. فعلا هذا مانعيشه وصل بطريقة رائعة فعلا هذا ما أتعب معلماتنا وهذه مشاكل الميدان ، عرضتيها بأسلوبك فما أجمله من حلم لو تحقق ما بعده من أمنيات ..
    وما أجمل أن يكون هناك حلقة أخرى حقيقية لمعالجة ما تم طرحه ..
    شكرا أجدت في تقديم الطلب ونرجو من الله أن تصل الرسالة ..

  54. بارك الله فيك بس نتمنى وصولها للوزير ولا تبقى مجرد حلم

  55. رائعه ام عزوز واقعيه حتى في احلامگ ودائماً هادفه في مواضيعك وتضعين قلمك على الجرح بوركت افكارك ي غاليه

  56. اعجبني المقال لصدقة وواقعيته وينم عن فهم عميق للكاتبة بالمنظومة والوقوف على سلبياتاها فالمنظومة تناسب الشركات والمصانع لان الانجاز يقاس بسهولة وبكم انما التعليم الهدف الكيفية وليست الكمية الكاتبة نقلت صوت الجميع بصدق وامانة ووقفت على الجرح لتعقمه وهذا مانطالب به الوزارة ضمدي الجرح قبل ان يستفحل وتصعب السيطرة عليه اخشى ياوزيرنا ان يكون الشق اكبر من الرقعه

  57. أوووه يا الله . ما شاء الله تبارك الله عليك. الله يوفقك ويسعدك ويبارك بعلمك وعملك ويرفع قدرك ويسخر لك عباده آمين
    والله كما كلماتك كالسهام الخفيه من القلب إلى القلب تحمل الحب واﻹحساس الصادق فدعواتي لك أيضاً من القلب .
    أسأل الله لك التوفيق والسداد

  58. المقال يضرب في
    انا كنت اسميها وزارة التخبط والتعميم ويضحكن المدرسات يقولن بكره تنسين وتكتبينها بخطاب قبل الكمبيوتر
    وقبل اتقاعد سميتها وزارة الانشطه والتعاميم لان الهدف الشكل وليس المضمون ويتكلمون عن مصلحة الطالب ومخرجات التعليم ويزيدون بعد عن الهدف الاساسي
    وانت ماشاء كفيتي ووفيتي بمقالك الله يحقق امنياتك ويسدد خطاك لما هو في صالح الجميع
    جزاك الله خيرا

  59. السلام عليكم
    أختنا الفاضلة الحالمة بهذا الاحساس النبيل وطهارة القلب الذي يحمل معه هموم الآخرين أفيدك بأن مالديك سيظل حلم إلى أن يتم تطهير وزارتنا من القيادات التي لا تراعي في رعاياها إلاً ولا ذمة . وازيدك من الشعر بيت … اختك وصلت شخصياً الى مكتب الوزير وتشرفت بمقابلته (صاحب السمو الأمير فيصل) وغيره وغيره كثيرين من اصحاب المناصب العليا .. وعدت بخفي حُنيّن ومازلت ومنذ اكثر من شهرين لم اتحصل على نتيجة لدرء الظلم … أختي لا تلجئي الا إلى الله فلا تغيُر إلى أن تتغير الرؤوس السوداء التي تشوه وجه الحياة الجميل ..

  60. 60
    سنا المستقبل

    معلمة تخاطب وزارة التعليم :

    تطالبوني أن أؤدي عملي على أكمل وجه ؛ ولم تعطوني حقي على أكمل وجه !
    ارفعوا يد الإجرام عن بنات المسلمين اللاتي منهن من قضت نحبها بسياستكم في التعيين ، ومنهن من تنتظر …
    والتي تنتظر فإن شبابها قد سرق في الطرقات ، وإبداعها قتل في البيئات التعليمية المزرية ، وأحلامها وُئِدت في عنتكم وتعنتكم !
    أنتم في المسار الخادع لتطوير التعليم !
    ابدؤوا بالبنية التحتية أولًا المتمثلة في بيئات التعليم أسوة بالشرق والغرب مرورا بحفظ حق المعلم ومن ثم تكريمه وصولا إلى التوزيع
    الملائم لأعمار الطلاب في القاعات الدراسية

  61. معلمة تخاطب وزارة التعليم :

    تطالبوني أن أؤدي عملي على أكمل وجه ؛ ولم تعطوني حقي على أكمل وجه !
    ارفعوا يد الإجرام عن بنات المسلمين اللاتي منهن من قضت نحبها بسياستكم في التعيين ، ومنهن من تنتظر …
    والتي تنتظر فإن شبابها قد سرق في الطرقات ، وإبداعها قتل في البيئات التعليمية المزرية ، وأحلامها وُئِدت في عنتكم وتعنتكم !
    أنتم في المسار الخادع لتطوير التعليم !
    ابدؤوا بالبنية التحتية أولًا المتمثلة في بيئات التعليم أسوة بالشرق والغرب مرورا بحفظ حق المعلم ومن ثم تكريمه وصولا إلى التوزيع
    الملائم لأعمار الطلاب في القاعات الدراسية …

  62. 62
    مها

    الكذب ب انك حلمتي وانتي ما حلمتي حرام عزيزتي

  63. عندما يتحدث عندما يتحدث الميدان ويستمع المنظرون ندرك الفارق بين الواقع الحقيقي والتنظير الرقمي المكتبي. فما نعانيه فعلا هو هذا الكم الكبير من المشاريع التي يتم ضخها للميدان دون دراسة أو إدراك للواقع . فكل اﻷقسام بالوزارة تقصف الميدان عشوائيا بلا هدف أو تخطيط .
    والمنظومة مثال على ذلك إثقال رقمي على كاهل الميدان . والطالب المستهدف الرئيسي مغيب تماما .
    والكتابة بورك قلمها وفكرها النير رسمت وخطت بإبداع من خلال هذا المقال المشكلة وتأثر الميدان منها . ونتمنى أن يتفضل علينا الوزير أو القائمين على المنظومة بتكليف من يفسر هذا الحلم ويضع النقاط على الحروف لرسم خريطة واقعية تتجه للطالب ولمخرجات التعليم بعيدا عن جوانب الرقابة والمتابعة .
    شكرا سهام فقد رميتي السهام وأبدعتي في اﻹفهام فلكي من الجميع التحية والسلام .الميدان ويستمع المنظرون ندرك الفارق بين الواقع الحقيقي والتنظير الرقمي المكتبي. فما نعانيه فعلا هو هذا الكم الكبير من المشاريع التي يتم ضخها للميدان دون دراسة أو إدراك للواقع . فكل اﻷقسام بالوزارة تقصف الميدان عشوائيا بلا هدف أو تخطيط .
    والمنظومة مثال على ذلك إثقال رقمي على كاهل الميدان . والطالب المستهدف الرئيسي مغيب تماما .
    والكتابة بورك قلمها وفكرها النير رسمت وخطت بإبداع من خلال هذا المقال المشكلة وتأثر الميدان منها . ونتمنى أن يتفضل علينا الوزير أو القائمين على المنظومة بتكليف من يفسر هذا الحلم ويضع النقاط على الحروف لرسم خريطة واقعية تتجه للطالب ولمخرجات التعليم بعيدا عن جوانب الرقابة والمتابعة .
    شكرا سهام فقد رميتي السهام وأبدعتي في اﻹفهام فلكي من الجميع التحية والسلام .

  64. قلمك من أسمك سهوم بإذن الله يتحقق هذا الحلم الجميل
    رائعه وصفتي جميع مشاكل وأخطاء التتعليم بدفةشفافية ومصدقية..

  65. قمه وربي
    تصدقين بالله حتى انا عشت الحلم وكانه حقيقه
    انصدمت انه حلم

  66. 66
    هيا

    حقق حلمك كل مايدور في جوف من لا يتحدث وينتشر بين المشرفات ممازاد حدة التوتر والانانيه وكذلك تجميع الاوراق (الشواهد) من اجل عيون المنظومه اصبحنا على المنظومه ونمسي على المتظومه وفقد العمل التعاوني ونتشر التحدث بلغة العيون حول التشهير بالدرجات وهل كل من كلف بتفتيش عفو بالعمل في المنظومه افضل واجدر على من فتش عليه عفوا من يتابع عمله ولماذ المردود المادي لهن والعمل في ساعات الدوام الرسمي شكرا استاذة سهام وصل صوتك الله ينفع به

  67. 67
    سهى

    حقق حلمك كل مايدور في جوف من لا يتحدث وينتشر بين المشرفات ممازاد حدة التوتر والانانيه وكذلك تجميع الاوراق (الشواهد) من اجل عيون المنظومه اصبحنا على المنظومه ونمسي على المتظومه وفقد العمل التعاوني ونتشر التحدث بلغة العيون حول التشهير بالدرجات وهل كل من كلف بتفتيش عفو بالعمل في المنظومه افضل واجدر على من فتش عليه عفوا من يتابع عمله ولماذ المردود المادي لهن والعمل في ساعات الدوام الرسمي شكرا استاذة سهام وصل صوتك الله ينفع به

  68. لم يعالجوا المشكلات المحقة !
    فهل هم أهل تطوير صادق للتعليم ؟؟!

  69. متى يأمن المعلم على نفسه ومستقبله إذا كانوا يعاملونة كمن لا ماضي له في الخدمة !

    لم يعطوه حقوقه الأصلية كالدرجة المستحقة و القرب من المنزل بعد عناء السفر لسنين
    أو حتى ميزات عمل !

    وفي النهاية هو والمعلم حديث العهد سواء … !!!

    فهل نستطيع أن نحلم بإعادة الحقوق ، فكيف بالمزايا والمكرمات ؟؟؟!!!

  70. صراحة ماتوقعت ان مشرفات الشمال مبدعات والله الكاتبة غيرت نظرتنا لعرعر واهل عرعر انتي ابدعتي ونحن استمتعنا بحلمك وسلاسة قلمك وجمال اسلوبك ٠٠ هنيئا لمعلماتك بك وهنيئا لادارتك بك وهنيئا للصحيفة بتميزك مجرد وصول المقال لهذا العدد من القراء يدل على انك لامست هم الجميع شكرا لك

  71. سامحك الله اختي مشرفات عرعرقمة وعلم وفكر وانجازات المدارس خير شاهد والكاتبة خبرة ولها بصمتها كمدربة وكقيادة تربوية لها قيمتها العلمية نسال الله لها السداد

  72. بحق ابداع ابداع وفق الله صاحبة القلم لنفع الامة بارك الله بك جهود طيبة يسعدنا ان نجد انامل نسائية تقف على الوجع وترفع الغطاء عن الواقع المر باسلوب راقي وجميل

  73. سلمت اناملك كاتبتنا الشمالية المبدعة كما عهدناك اتحفتينا بمقالك الرائع حقق الله الحلم وجزاك عنا كل خير

  74. مقال نال الاعجاب اعدت قرأته مرات على الرغم من طولها اجادت الكاتبه بمزج الواقع بالخيال مما اضفى على المقال جذب ودافعية للاستمراربالكتابة رغم قصر عمرالكاتبة الكتابي ولكنهااستحقت وبشرف لقب ذات القلم الذهبي سفيرة التعليم شكرااستاذة سهام تمنيت ان التقيك فانت مكسب حقيقي للتعليم بارك الله مبدعة شاملية

  75. تسليط الضؤ على المنظومة انها اداءة بعثرة للجهود وانها سجن للمشرفة هي من اسباب تصعيبها هي لم تاتي بالجديد وانما هي دليل اجرائي للمشرفة هي نظام الجودة عزيزاتي المنظومة تحمل بين طياتها سلبيات وايجابيات
    اخواتي انا لست مع المنظومة او ضدها انا مع تطوير العمل المؤسسي وﻻيتم اي تطوير اﻻ بادوات القياس والتقويم

  76. وربي ابداع ٠٠ ابداع ٠٠ ابداع 0000 حلم جميل وتصوير اجمل ووصف يشعرك بصدق الحلم سلمت انأملك ايتها القصيمية المبدعة ٠٠ نتمنى سلسلة احلام ياسفيرتنا ابدعتي

  77. المنظومة اثارت قريحة التربويات ٠٠ بس الشيء الاكيد ان المنظومة سببت خلافات ومشاكل كبيرة بين المشرفات الله المستعان

  78. المنظومة افسدت العلاقات ومسكينه الاخصائية
    كأنها هي اللي جابت المتظومة
    تعاني منا معاناه غير طبيعية
    صارت تتكلم في القروب ماحد يكلمها

  79. ابدعتي استاذة سهام اينما تكونين تشرقين كالشمس نورا وحنانا نعم التربوية خلقا وتعاملا وفكرا يعطي ويبدع فكر يحاور ويغذي هنيئا لنا بك معنا سندا تجول افكارا في صدورنا وترسمينها على الورق ابدعتي استاذتي

  80. انا مبتعثة ولا اعرف بالمنظومة ولا اعرف الكاتبة ولكن بهرني روعة الاسلوب عشنا مع الكاتبة توترها وقلقها ولحظة دخولها قلم جميل ليت الكاتبة تتجه الى القصص فاسلوبها وقريحتها خصبة تستهل منا الشكر وعدد قراء المقال والتعليقات خير شاهد لي

  81. مشرفتنا الفاضلة رسمتي ونقلتي الواقع بحروف وكلمات شيقة ممتعة جعلتنا نواصل المقال ونحن ننتظر رد الوزير حلما جميلا كجمال روح وخلق الكاتبة

  82. المتظومة نثرت شغل السنين وتعبنا السابق وبينت اننا لانعمل او ان تعليمنا خطأ مديرات المدارس خطط تشغيلية درجات بالحضيض ومشرفات اقل اداء اين الخلل ومن تسبب بالخلل وكيف سيعالج ومن من اصبح الوضع متازم بدون هدف

  83. 83
    هند

    الجميع يعاني من المنظومة والمتضرر الوحيد الطالب اين انتي استاذتنا من التشكيلات المدرسية التي لم تراعي ظروفنا

  84. المقال في مجمله يعتمد على نزعة قصصية .. هي السمة الغالبة في مقال الكاتبة
    وقد بدى ذلك واضحا .. في المقال .. حيث يعتمد على العديد من اﻷدوات التي تجعل المقال يتجه نحو اﻷسلوب “القصصي ” أكثر من كونه منشورا صحفي ..
    في بداية المقال .. تبرع الكاتبة في شد مخيلة القارئ لذات المعنى التي أرادت توصيله ..
    بدون إنتباه القارئ إلى ذلك .. مع عدم التفريط في صرف نظره عن محتوى النص الذي بين يديه .. وتجعله يسبل في أغوار القصة ..
    والغوص في أعماقها بكل شغف .. ودون ملل .. أو تكرار في مجريات اﻷحداث ..

    مما يزيد في نهم القارئ .. وشد فضوله للوصول إلى نتيجة اﻷحداث ومعرفة ماجرى .. دون ملل

    “تخبو أنفاسي تارة .. وتعلو تارة ..”

    “أعددت العدة لسفر ” .. “ماذا سأقول للوزير . فأنا نكرة ”
    وغيرها الكثير من اﻷدوات .. التي أحسنت الكاتبة استخدامها .. دون رشوة القارئ أو استجدائه .. لمعلومة أخرى سوف تطرحها فيما بعد ..

    في وسط المقال .. يوجد الشئ ذاته
    حيث تتحدث عن وصف شعورها في محاكاة جرت بينها وبين “شخص الوزير ” ..
    حيث تعتمد نفس اﻷسلوب “القصصي”
    في العقد اﻷخير من” القصة ” .. تنحني القصة الى منحنى بعيد آخر تماما .. غير الاسلوب السابق .. مع الحفاظ على صلب المعنى الذي أرادت الكاتبة إيصاله .. حيث تتجه إلى أسلوب المقال أكثر
    تتكلم عن طرح قضايا المعلمات وهمومهن .. .ولم يغفل عن ذهن الكاتبة إرفاق حلول مع مستوى الطرح .. ثم تأتي الدهشة في آخر القصة .. أن كل ماجرى كان حلما ..وأن ابنتها أيقضتها منه ..
    وهي قفلة برعت الكاتبة وأحسنت استخدام ذكائها فيها ..
    حيث يعتمد أسلوب الكاتبة نحو القصة القصيرة أكثر من كونه مقالا

    قراءة نقديه في منشور الكاتبة :
    سهام الرميح
    ————————
    الكاتبة : هيا العيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب