سعيد المولد .. الأهلي والإتحاد من الماضي ولن أعود

رفحاء اليوم . متابعات : اعتبر سعيد المولد، لاعب فارنزي البرتغالي، أن رحيله للاحتراف خارج السعودية، جاء بحثاً عن الاحتراف الحقيقي والاحترام الذي لم يجده في قوانين الاحتراف باتحاد القدم السعودي، وذلك بعد توقيعه مع اتحاد جدة والأهلي أواخر العام الماضي.

وقال المولد في تصريحه :” الاحتراف في أوروبا كان حلماً بالنسبة لي منذ زمن طويل، وأنا مستمر في فارنزي بعقد يمتد لـ10 أشهر، ولا أفكر بغيره حالياً، أما أحاديث “الكوبري” والعودة للسعودية من جديد فأنا لا اعتبرها جادة حتى أرد عليها” وزاد الظهير الأيمن وقال:” أنا ألعب في الدرجة الثانية البرتغالية، وهذا أمر لا يهمني، وكل ما أريده هو النجاح فقط، فأنا بين أناس يطبقون الاحتراف الحقيقي”.

وحول الأخبار الإعلامية التي انتشرت بعد توقيعه مع ناديه الجديد، وعدم إعتراف الأخير بتوقيعه، أجاب سعيد بسخرية:” هذا الأمر ممكن أن يحدث في السعودية وليس في أوروبا، لأننا للأسف لا نطبق الاحتراف بشكله الصحيح، ومن ناحية أخرى نحن في عام 2015، وخرجت إعلامياً للحديث عن توقيعي باللغة الإنجليزية فكيف لا يعترف النادي بي !!”.

وواصل المولد حديثه وقال:” عندما رحلت إلى البرتغال كنت أبحث عن الاحتراف الحقيقي والاحترام الذي لم أجده في قوانين الاحتراف بالاتحاد السعودي لكرة القدم، ولهذا لم أفكر بالعائد المادي، وبصراحة لم أتوقع استقبالهم لي بهذا الشكل الجيد، واهتمامهم بي”.

ويرى اللاعب الشاب أن ما حدث له في السعودية كشف أموراً لم يكن يتوقعها، وزاد:” عرفت معنى الاحتراف الحقيقي، وانصدمت بأشخاص كثير كنت احترمهم وهم لا يستحقون ذلك، ولو عدت يوماً ما إلى السعودية سأنظر إلى الأمور وأتعامل معها بشكل مختلف عن ما سبق”.

وراجت أخبار في الفترة الماضية عن تفاوض المولد مع اتحاد جدة لشراء عقده، أو العودة من جديد إلى تدريباته التي قاطعها مطلع العام الجاري، لكن سعيد يرد قائلاً:” لم اتفاوض مع أحد، الأمر انتهى بالنسبة لي، لست لاعباً للأهلي ولا الاتحاد، الآن أنا في فارنزي البرتغالي وكل ما يهمني صناعة مجد لي وكسب شعبية بين الجماهير وتحقيق طموحي”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب