سابقة تاريخية.. لـ”عيون الطلاب”

  • زيارات : 560
  • بتاريخ : 24-مايو 2013
  • كتب في : مقالات

سابقة تاريخية.. لـ”عيون الطلاب”

فواز عزيز*

نجحت وزارة التربية في تمييع التعليم وإلغاء قيمة “الامتحان” حتى انعدمت صحة هذه المقولة: “عند الامتحان يكرم المرء أو يهان”.
فلن يذهب طالب إلى المدرسة غدا وهو يرتعد من رهبة الامتحان.. ولن يذهب إلى الامتحان وهو مرهق من المذاكرة.. بل سيذهب إلى نزهة يقضي منها نصف ساعة في امتحان سهل ثم يخرج ليستمتع باستعراضات التفحيط!
وهذا بلا شك أكبر نجاح يسجل لوزارة “التربية والتعليم”.. وهو نجاح لم يحصل لأي وزارة تربية أو تعليم في العالم، فأي بلد لا قيمة فيه لـ”امتحان نهاية العام”؟
نجاحات تعليمنا لم تقف عند التعليم العام، بل تجاوزنا ذلك إلى التعليم العالي.. فلأول مرة في تاريخ تعليمنا “العالي” تقف جامعة في صف الطلاب وتقرر إعادة “امتحان” لأن نتائجهم متدنية..!
وللأمانة وللتاريخ يجب أن تسجل سابقة “إعادة الامتحان” بسبب تدني درجات الطلاب لـ”عمادة السنة التحضيرية” بجامعة الحدود الشمالية.. التي أعلنت ذلك وألزمت الطلاب دون استثناء أحد لأنها أدرى بمصلحتهم..!
صحيح أن بعض الطلاب يقول: إعادة الامتحان جاءت لتسرب الأسئلة وليس “رحمة بالطلاب”.. وبعضهم يقول كما يقول: “ودي أصدق.. بس قوية قوية”.
وصحيح أن بعضهم يشكك بأن مصلحة الطلاب هي سبب الإعادة، مستدلين بقصة سحب عميد السنة التحضيرية ورقة طالب أثناء امتحان آخر لأن الطالب طلب منه “السكوت” وتأجيل تبريرات إعادة امتحان الإنجليزي إلى ما بعد الامتحان الحالي.. فغضب واعتبر ذلك تعديا على “قدسية المسؤول” فسحب ورقته.. فلو كانت مصلحة الطالب الأولى لتحمل العميد زلة طالب إن كانت زلة!
لكن الحقيقة هي ما يقوله المسؤول.. وهي ما يأتي في خطاب سعادته.. فافرحوا يا طلاب وارقصوا واتركوا مصلحتكم لتقديرات مسؤولي الجامعة.. فهم يسهرون من أجلكم.

(بين قوسين)
إدارة التربية والتعليم بالحدود الشمالية كانت شجاعة ولم تصمت عما نشرته “الوطن” من نظر المحكمة الإدارية قضايا فساد لمنسوبيها.. بل أرسلت تعقيبا كشفت فيه تفاصيل القضايا.
.. (الصمت عن الحقيقة نصرة لـ”الفاسد” و”الظالم”، مثل الدفاع عنهما بالتضليل).

*كاتب بصحيفة الوطن السعودية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب