داود اوغلو : مصافحة الاسد مثل مصافحة هتلر

رفحاء اليوم . متابعات : اكد رئيس وزراء تركيا احمد داود اوغلو الثلاثاء انه يعارض اي مفاوضات مع الرئيس السوري بشار الاسد اشار اليها وزير الخارجية الاميركي جون كيري مؤكدا ان “مصافحة الاسد مثل مصافحة (الزعيم النازي ادولف) هتلر”.

وقال داود اوغلو في خطابه الاسبوعي امام نواب حزب العدالة والتنمية الحاكم “اليوم وعلى الرغم من كل المجازر التي ارتكبها (…) اذا جلستم الى الطاولة مع الاسد وصافحتموه فلن يغفر لكم التاريخ ذلك ابدا”.

واضاف “مصافحة الاسد مثل مصافحة هتلر او (سلوبودان) ميلوشيفيتش او حتى رادوفان كرادجيتش”. ميلوشيفيتش وكرادجيتش كلاهما من القوميين الصرب وحوكما بتهمة ارتكاب جرائم حرب خلال الحرب في البوسنة.

وقال كيري في مقابلة بثتها شبكة “سي بي اس” الاميركية السبت ردا على سؤال حول احتمال التفاوض مع الاسد، “حسنا، علينا ان نتفاوض في النهاية”.

ولكن الخارجية الاميركية قللت الاثنين من اهمية هذه التصريحات مؤكدة ان الرئيس السوري بشار الاسد لن يكون “ابدا” طرفا في مفاوضات السلام في سوريا.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية جنيفر بساكي ان “الاسد بنفسه لن يكون ابدا” طرفا في اي مفاوضات و”لم يكن الوزير كيري يقصد ذلك”.

ورحب داود اوغلو بهذا التوضيح.

تستقبل تركيا وفق الارقام الرسمية 1,7 مليون لاجىء سوري وهي اعلنت وقوفها الى جانب المجموعات التي تقاتل النظام السوري.

والاثنين قال وزير الخارجية التركي جاووش اوغلو ان محاورة النظام السوري “لا طال منها”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب